حلم كرة القدم

قصص

العودة إلى القصص شاركنا قصتك

حلم كرة القدم

Rangpur,Bangladesh

مهاراج صبي في القرية، ولد عام 2001، له أحلام صغيرة وآمال محدودة. تعمل أمّه خادمة في البيوت، وتجني القليل من المال كي تطعم أولادها الصغار. لا يعرف مهاراج والده، فقد ترك المنزل وهجرهم بعد سنتين من الزواج بأمه. لقد كان لغياب الأب وما يعنيه وجوده من رعاية وأمان للطفل، أثر عميق على مهاراج، إذ صار عنيفًا مع أمه وإخوته، رغم صغر سنّه. أمّا أمّه فكانت هي الأخرى تضربه وتقيّد كل يوم، حتى نصحها أهل القرية بالتوقف عن معاملته بتلك الطريقة. الأمر الوحيد الذي تعلّق به مهاراج هو كرة القدم، لكن في الظروف التي عاشها كانت أمّه تحرمه من ذلك أيضًا، وترغمه على العمل طويلًا في الحقل. ومع ذلك كان يتحيّن الفرص للهرب واللعب، وكان أحيانًا يصنع كرة من خرق القماش. حين بلغ مهاراج 15 عامًا، حاز على فرصة للعب في فريق قريته، وصار أفضل لاعب في مدينته. لقد كانت كرة القدم شغفًا حقيقيًا لمهاراج، ولم يسمح لظروفه رغم قسوتها أن يتنازل عن حلمه في لعب كرة القدم.

قصّة وتصوير: تانفير مونجور

تانفير مونجور

قصص متعلقة

نساء حقول الفلفل

محمد عبد المؤمن

محمد عبد المؤمن