السلامة المهنية.. اختيار المقر في أرض المهمة

السلامة المهنية.. اختيار المقر في أرض المهمة

بعد امتلاك بعض النصائح والمهارات الأساسية لإعداد خطة محكَمَة لتغطية صحفية، وحديثنا عن "الأمن الشخصي في مناطق النزاع و"اختيار وتأمين مقر الإقامة خارج أرض المهمة في القاعدة صِفر"، والخوض في قواعد "السفر في مناطق النزاع"، و"التعامل مع نقاط التفتيش المنتشرة على طريق الرحلة نحو أرض المهمة"، وتناول ملف الاختطاف والمراحل التي يمر بها المخطوف حتى إطلاق السراح، سنسلط الضوء اليوم على آليات اختيار مقر الإقامة. لابد من التذكير أيضاً بأن قراءة هذه المقالات لا تُغني بأي شكلٍ من الأشكال عن الخضوع لدورات مباشرة في السلامة المهنية، بإمكانِك الاتصال بأقرب نقابة صحفية لك أو التواصل مع المؤسسات ذات الصِلة بما فيها مؤسسة "الجزيرة".

إجراءات السلامة

في البداية لابد أن تعرف أنه لا يوجد هناك مقر آمن 100%، لكن هناك تدابير وإجراءات وقواعد سلامة يمكن اتباعها لتحقيق شروط أفضل في الأمان، فتقليل المخاطر يبدأ في أرض المهمة من اختيار الموقع، من المهم الابتعاد عن المناطق التي تتوفر على تقاطعات طرقية كثيرة أو بالقرب من جسور عالية أو تحيط بها مناطق أشجار كثيفة تحجب الرؤية أو أماكن مهجورة أو مهدَّمة أو مدمَّرة بفعل قصف جوي، مدفعي أو مواجهات عسكرية.

هناك أسئلة أساسية يجب أن تطرحها على بعض السكان المحليين قبل اختيارك لمكان الإقامة، أهم هذه الأسئلة هي: ماهي طبيعة المكان؟ هل معظم المقيمين في المنطقة من السكان المحليين؟ ما هو تاريخ الصراع والمواجهات الموجودة وما أضرارها التي تحدث؟ ما هي نسبة الاعتقالات أو المداهمات التي تنفذها السلطة أو قوات مسلحة أخرى؟ هل يدخل عدد كبير من الغرباء إلى المنطقة يومياً؟ هل يثير الغرباء حفيظة سكان المنطقة؟ ماهي طبيعة السلطة المحلية والخدمات التي تقدِّمها؟ أين يعيش المتنفِّذون أو الوجاهات الاجتماعية؟ هل هناك ملاجئ عامة لأهل الحي؟ هل هناك ملاجئ خاصة في البيوت؟ ماهو تاريخ الاعتداء على الصحفيين في المنطقة؟ هل هناك مواقع عسكرية، مراكز شرطة أو مقرات لمسلحين ممكن أن تكون هدفاً خلال المواجهات؟ هل هناك معابد دينية أو مراكز دعوية تبشيرية بالمحيط؟ ماهي نسبة الجرائم في المنطقة وما دوافعها؟

بعد الحصول على هذه المعلومات وتقييمها، تكون أمام سؤال جديد: هل أسكن منفرداً أم مع سكان محليين يكونون بمثابة مساعدين لي؟، تذكَّر دوماً ألا تضع ثقتك الكاملة في أي أحد وأنَّك هدف محتمل للجميع.

لقد اخترت الآن المقر الذي سيكون منه التحرك للإنجاز المهمة، تسير المرحلة اللاحقة قبل البدء بالعمل تحت عنوان تعزيز المقر، وهذه لها اعتبارَان:

أولاً.. تعزيز المحيط الخارجي

لابد أن تعلم أن هناك عددا من الأساسيات التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند التعامل مع المحيط الخارجي لمقر السكن، إذا كان الموقع محاطاً بأشجار يمكن إزالتها، أزِلها فوراً لأن هذا سيعطيك أماناً من تسلل الآخرين دون رؤيتهم. إذا تعذَّرت فكرة إزالة الأشجار قلِّمها وقصَّ أغصانها أو حوِّل وجودها إلى نقطة إيجابية من خلال إعادة تشكيلها وربطها بأكياس رملية ارتفاعها مترين ونصف لتكون سوراً للمقر، لا تنسَ أن تزرع في أعلى الأكياس الرملية بعض القطع الزجاجية، هل يوجد كميات من القمامة حول المبنى؟ تفحَّصها فربما تكون بيئة ممتازة لزرع ألغام أو قنابل موقوتة، إذا شككت للحظة في وجود القمامة لا تتردد في إزالتها نهائياً. حاول أن تزيد الإضاءة في الخارج، وإذا تعذر ذلك اعمل على وجود حراسات بنظام التناوب الدائم لمراقبة المكان. ستواجهك مشكلة الطاقة والكهرباء في الخارج. إذا كانت المولِّدات حلَّاً مستخدماً في المنطقة فلا تتردد باقتناء واحد، أما إذا كان وجود مولِّد الطاقة سيلفت الأنظار فابحث عن طرق بديلة لتوليد الطاقة. بطارية السيارة تعتبر حلَّاً في مثل هذه المواقف وأضواء السيارة أيضاً، بالنسبة لموقف السيارة في المحيط، فإن البُعد المثالي للسيارة عن البيت هو 30 متراً، السيارة هي جزء من المقر لذلك يجب أن تخضع لمراقبة هي الأخرى ولتفحُّص دائم قبل كل استخدام. إن عملية فحص السيارة أمنياً لا تستغرق أكثر من دقيقتين، فإذا شككت بوجود عبوة ناسفة أو عبَث بها، اقترب بحذر من السيارة، افتح الباب بهدوء، أنظر إلى أدنى المقود، أسفل الكراسي، دُر حول السيارة، تفحَّص أغطية العجلات، افتح الغطاء الخلفي والأمامي ثم بعد ذلك استخدمها.

ثانياً.. تعزيز المحيط الداخلي

إن تعزيز المحيط الداخلي لوجودك أمر يتعلق بشكل مباشر بأمانك الشخصي، لذلك لا تسمح للغرباء بالدخول إلى مكان نومِك، كن حازماً في ذلك، ولا تسمح لأحد بالعبث بأغراضك الشخصية أو المعدات التي تستخدمها. حاول أن تستبدل الأبواب الزجاجية بأخرى خشبية، إذا تعذَّر ذلك قم بإزالة الأبواب الزجاجية الداخلية مباشرة. ولأنه من غير الممكن إزالة النوافذ الزجاجية، ضع ورقا مقوى كرتونيا مع لاصق عريض يغطي النوافذ بشكل تام. إن تغيير أقفال الأبواب الخارجية وتزويدها بمزلاج داخلي للإغلاق أمر في غاية الأهمية، احصر وجود المفاتيح مع أشخاص محددين، واحرص على أن يكون الهاتف أو مفتاح الطوارئ ومفتاح جرس الإنذار بعيدين عن الباب لأن المعتدي سيمنعك من الوصول إليهم. عند خروجِك من المقر أبقِ الستائر مُسدَلة، والأضواء منيرة، من الممكن أيضاً أن تبقي التلفزيون مفتوحاً، هذا يعطي انطباعا للصوص بوجود أحد في المنزل.

العلاقة مع السكان

أنت في مهمة، ضع هذا في حسبانِك، لست هنا لإقامة علاقات صداقة أو تعارف، لذا يفضل عدم فتح آفاق الاتصال مع الغرباء إلا في إطار الحصول على معلومة تُعزِّز بها مصادرك الخاصة، احتفظ في مقر اقامتك دائماً بكميات كافية من الماء وشرائح الطعام التي تمنحك الطاقة، كي تقلل من خروجك إلى الشارع إلا في إطار إنجاز المهمة. لا تشارك بأي مناسبات اجتماعية واحفظ نقاط اتصالك مع مراكز القوة العسكرية أو الاجتماعية في المنطقة. حاول أن تتجنب أي مواجهة في الشارع ولا ترد على أي تحرش لفظي أو جسدي، إذا فشلت في إدارة أحد المواقف لا تتردد بالاتصال بأحد الوجاهات الاجتماعية طالباً منه التدخل، ضع في مخيلتك دوماً أنَّك على مسافة واحدة من الجميع، ستخطو على جثث القتلى وتشاهد الدمار وتتابع مهمتك، أنت هنا في مهمة وعليكَ أن تكون الناجي لتروي القصة.

 

Related Articles

The West forms a new Arab “Imaginary”

Years ago, the Moroccan thinker Hassan Aourid published his book titled "The Refracted Mirror of the West". Among its major topics was his seeking for media intervention to shape a new public opinion. The article brought a detailed explanation of compatibility of media visions between the West and the Arab regimes' orientations after September 11, 2001 events.

A picture of the author, Hassan Aourid
Hassan Aourid Published on: 30 Jun, 2021
War Stories on Social Media: Audience Engagement and Ethical Hiring Practices

The horrific scenes became more accessible than ever before.

Sakhr Al-Makhadhi Published on: 23 Jun, 2021
Overcoming Barriers and Hazards: A Woman’s Experience Reporting in Gaza

The first female fixer and journalist in Gaza shares her experiences of reporting in the besieged Palestinian enclave.

An image of the author, Ameera Ahmad Harouda.
Ameera Ahmad Harouda Published on: 20 May, 2021
The internet "kill switch" in the Arab World

Government-imposed internet blackouts in the Middle East have profound effects on the media and civil freedoms across the region.

A black and white picture of the author.
Oussama Hamama Published on: 21 Apr, 2021
Risking their lives on the frontlines, journalists in Brazil’s favelas struggle for recognition

By all measures, journalists from Rio’s favelas are among the bravest war reporters in the world, facing a constant threat of violence from all directions. Still, favela journalists continue human rights violations and serve their community.

A picture of the author, Daniel Avelar, wearing a black and white checkered scarf.
Daniel Avelar Published on: 11 Mar, 2021
Reporting under occupation in Palestine

As a Palestinian, you live and sometimes die covering the story of your own people.

A picture of the author, Awad Joumaa
Awad Joumaa Published on: 28 Feb, 2021
Foreign funding and orientalism: On the need for an organic journalist

When many North African countries achieved their independence, nationalists began to repeat a sentence of great importance: Colonization will leave out the door, only to come back through the window. The sentence has proved to be prescient, as colonization has come back through the gateway of media, with an orientalist view that detaches reality from its cultural, and socio-political contexts.

A picture of the author, Muhammad Khamaiseh.
Muhammad Khamaiseh Published on: 28 Feb, 2021
Close up and personal

Can Arabs accurately report their own affairs? Can Muslims be reliable sources of objective information about their daily lives and historic changes? We from the Arab and Muslim world are rethinking the news.

Hamid Dabashi Published on: 15 Feb, 2021