"الضحية" والمظلومية.. عن الجذور التاريخية للرواية الإسرائيلية

"الضحية" والمظلومية.. عن الجذور التاريخية للرواية الإسرائيلية

 

يقول الصحفي والروائي البريطاني جورج أوريل:"من يتحّكم في الماضي، يتحكّم في المستقبل، ومن يتحكّم في الحاضر، يتحكّم في الماضي".

تشكّل معركة الرواية جزءا هامّا من معركة الرأي العام العالمي عن فلسطين في الحرب التي يشنّها الاحتلال الإسرائيلي على غزة. ولكي نكون أكثر إنصافا للشهداء – وبتوظيف لغة القانون الدولي - علينا أن نكون أكثر دقّة في التوصيف، حيث إن الإبادة الجماعية المتعمّدة هي التوصيف الذي يمكن أن نعنون به هذه الحرب.

فالكيان الإسرائيلي، ومنذ ما قبل قيامه رسميّا من خلال احتلال فلسطين في عام 1948، أتقن صياغة الرواية التي تجيز له ليس فقط احتلال أرض عربية كفلسطين، بل أيضا شرعنة كلّ الجرائم التي ارتكبها وما يزال حتى اللحظة ضد الفلسطينيين.

في السنوات القليلة الماضية، دأب العلماء والمؤرّخون الإسرائيليون في إعادة تسليط الضوء في كتاباتهم على أهمية الرواية الإسرائيلية كسلاح لتثبيت قوّتهم وسلطتهم حول العالم بسبب ما رصدوه "من اهتمام عدد من الدول الغربية وتحديدا في الولايات المتحدة الأميركية وفرنسا وبريطانيا وألمانيا حول معرفة ماذا حصل في الماضي لليهود"(1) بدءا من الهولوكوست ووصولا إلى "حقّهم الموعود" كما يدّعون في أرض فلسطين أو "أرض الميعاد" كما يسمّونها.

وتعدّ الذاكرة الجماعية في الصهيونية حاجة مهمّة في فهم ودراسة ليس فقط التاريخ الإسرائيلي، بل أيضا المجتمع والسياسة على مرّ السنين؛ فبالنسبة إليهم يعتمد استشراف أو بناء المستقبل على كيفية صياغة الماضي المرتبط بمفاهيم متجذّرة في الذاكرة الجماعية الإسرائيلية مثل التضحية والبطولة.

ومن أجل استمرارية قوة وسلطة الرواية الإسرائيلية في العالم، يقوم الإسرائيليون بشكل دائم بإعادة بنائها وصياغتها داخل المجتمع الإسرائيلي نفسه؛ فالقائمون على الصهيونية يعتبرون أنه "للحفاظ على سلطة روايتهم يجب عليهم إعادة بنائها وحفظها وإعادة إنتاجها باستمرار"(2) داخليا ومنها ينطلقون إلى الجبهة الخارجية لتثبيت شرعية جرائمه.

 

  دأب العلماء والمؤرّخون الإسرائيليون على تسليط الضوء بأهمية الرواية الإسرائيلية كسلاح لتثبيت قوّتهم وسلطتهم بسبب ما رصدوه "من اهتمام عدد من الدول الغربية وتحديدا في الولايات المتحدة الأمريكية، وفرنسا، وبريطانيا وألمانيا حول معرفة ماذا حصل في الماضي لليهود.

وفي البحث عن تاريخ تطوّر الرواية الإسرائيلية وكيفية استغلالها لدى الرأي العام العالمي، يتوضّح هذا الربط اللافت بين الجبهتين الداخلية والخارجية، الأولى لصالح المسألة الوجودية الصهيونية وتثبيت "المواطنين الإسرائيليين في أرض الميعاد" والثانية لأجل الاستقطاب الخارجي العالمي السياسي والاقتصادي الاستعماريين. وعلى الرغم من قوة الرواية الإسرائيلية وسلطتها، إلا أن بعض المؤرخين الإسرائيليين بدؤوا منذ سنوات بالتحدث عن "بداية دخول الشكّ عند بعض فئات المجتمع، بعدما كانت مسألة وجودية غير قابلة للنقاش"(3).

 

بين المصير والتشكيك

تقوم الرواية والعقيدة الإسرائيليتين على الاعتقاد بأن "الله دعا المتطوّعين للخدمة في إسرائيل". وبالنسبة إليهم إسرائيل "هي دولة لا مثيل لها؛ أرض الكتاب المقدّس ومكان المعجزات والعجائب ومكان لما يعرف عند الإسرائيلي "بالكثافة الروحية"؛ إذ يشعر الإسرائيلي بحضور الله بشكل ملموس وحاضر"(4) بحيث يتطابق تسويق هذه العقيدة وتأطيرها لاستقطاب اليهود مع نظرية المؤرخ جوناثان سميث حول العلاقة بين الدين والمكان.

وتربط الرواية الإسرائيلية بين ما يعتبره الإسرائيليون "عظمة الأمة الإسرائيلية في القرون القديمة بدءا من النفي قبل ٢٠٠٠ سنة حيث عانى الناس وخسروا عظمتهم الوطنية وصولا إلى ما يعتبرونه عودتهم المجيدة إلى الأرض الأصلية والقديمة (ancient land)" (5). التضحية والبطولة شعاران عملت المؤسسات الصهيونية الدينية والسياسية والتعليمية والأكاديمية والإعلامية على إبرازهما كقضية شخصية لكلّ إسرائيلي من أجل ترسيخ هذه الرواية الدينية وما يعتبرونه الحقّ الإلهي في أرض فلسطين. ولعلّ أبرز الأمثلة على هذه المنهجية هو ما قالته مستوطنة إسرائيلية منذ أيام عن "أن الأرض الممتدة من نهر الأردن إلى الشرق الأوسط هي وعد الله للصهاينة"، وما قاله مستوطن آخر يهتف ضد الفلسطينيين في تجمّع للجنود الصهاينة : "وعد الله في أرض فلسطين".

هذان المثالان اللذان انتشرت مقاطعهما على وسائل التواصل الاجتماعي وفي القنوات الإعلامية هما نموذجان يتكرّران في كلّ حرب وفي كل خطاب سياسيّ لاستنهاض التطرف الإسرائيلي -مع أنه قائم أساسا- في الحروب وفي الانقسامات الداخلية.

    الذاكرة الجماعية في الصهيونية مهمّة لفهم ودراسة ليس فقط التاريخ الإسرائيلي، بل أيضا المجتمع والسياسة على مرّ السنين. فبالنسبة إليهم، يعتمد استشراف أو بناء المستقبل على كيفية صياغة الماضي المرتبط بمفاهيم متجذّرة في الذاكرة الجماعية الإسرائيلية مثل التضحية والبطولة.

ولعل الانقسامات الداخلية لم تنجم عن الصراع السياسي الذي بدأ بالظهور منذ العام 1977 وصولا إلى يومنا هذا، بل بدأت بذورها الفكرية بالظهور منذ أواخر سبعينيات القرن الماضي مع بروز جيل جديد من المؤرخين وعلماء الاجتماع يشككون في الرواية الإسرائيلية الدينية ويربطونها بالمشروع السياسي الاستعماري الأوروبي وبالاستشراق (6). هذا الجيل شكّل مصدر قلق لجيل المؤرخين التقليديين القدامى الذين يشدّدون على ضرورة إعادة صياغة الرواية من منطلق وطنيّ لما يسمّونه "رفد الصراع للاستقلال والبقاء" (7).

 

الجبهة الخارجية: قوة تهتزّ لمصلحة فلسطين

يشكّل مصطلح "الصراع للبقاء" حجر الأساس الذي أتقن الإسرائيلي من خلاله صياغة روايته الإعلامية حول مظلوميته منذ المحرقة اليهودية؛ فعبر التاريخ، عرف الإسرائيليون كيف يصوّرون أنفسهم كضحايا أبديين لا يضاهيهم أحد في التاريخ الحديث في المظلومية وفي الخوف من فقدان الوجود والدور، وعرفوا كيف يستغلّون هذه الرواية التي تربط بين خرافة الوعد الإلهي وبين ما تعرّضوا له من تهجير واضطهاد حول العالم قبل احتلال فلسطين، وتسويقها في الخارج لاستغلال الرأي العام العالمي وتضليله. وعلى الرغم من نجاحه في الحصول على شرعية، إلا أن انتشار الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي شكّل مصدر تهديد خارجيّ كان من شأنه أن يؤرق صورة المظلومية العالمية التي رسخت في الغرب؛ فمع انتشار أخبار المجازر ومع اندلاع الانتفاضة الأولى مرورا بقصّة محمد الدرّة التي تصدّرت الإعلام العالميّ وغيرها من الاعتداءات والجرائم، ومع انتشار الأصوات والكتابات العربية التي تقدّم الرواية الفلسطينية للنكبة في عام 1948 وبروز حرب المصطلحات لدى الرأي العام الغربي، كان لا بدّ للإسرائيلي من إدخال عناصر جديدة في روايته ومواجهة أي خلل محتمل ولو بنسبة ضئيلة وضمان صورة الضحية والمظلومية حتى في السياسة.

في هذا الإطار، تحضر من جديد الأهمية التي يوليها الاحتلال الإسرائيلي للرواية وللمعركة الإعلامية في الحفاظ على سيطرته وشرعية وجوده في العالم؛ فمنذ سبعينيات القرن الماضي، أنشأ الاحتلال منظمات عديدة تعمل على مراقبة الإعلام الغربي وتقييم شبكات علاقات مع الإعلاميين الغربيين لمواجهة أي بروباغندا إعلامية مضادة أو أي رأي لا يتوافق مع الرواية الإسرائيلية. على سبيل المثال، أدّت منظمة "أيباك" - التي كانت تتخصص في رصد الأخبار التي تنتقد إسرائيل - دورا في توقيف الصحفيَّين الأميركيين رولاند إيفانز وروبرت نوفاك عن الكتابة عن الشرق الأوسط لعدة سنوات.  أيضا، أنشئت "لجنة دقة تقارير الشرق الأوسط في أميركا" (CAMERA) في عام 1982 بعد الاجتياح الإسرائيلي للبنان،  ومهمتها التشهير بما يعتبرونه "أخبارا مضللة" عن إسرائيل(8).

 

أين الرواية الفلسطينية اليوم؟

في حرب الإبادة الجماعية الحالية ضد غزة، برز في الخطاب الإعلامي الغربي - الذي سقط كليّا في الانحياز والتضليل لصالح الاحتلال-، جانب ملفت في تبرئة الاحتلال الإسرائيلي وتسويق روايته الزائفة حول حقيقة ما يعانيه الشعب الفلسطيني من اضطهاد وتهجير وقتل لم يبدأ في السابع من أكتوبر/ تشرين الأول، بل منذ النكبة في عام1948؛ فحجم جرائم الإبادة الجماعية ضد الفلسطينيين كان له وقعه في الشارع الغربي الذي ينتفض يوميّا للمرة الأولى في تاريخه نصرة للشعب الفلسطيني وللتنديد بجرائم الاحتلال.

لقد أدّت قنوات عربية -خاصة الجزيرة، وخاصة الإنجليزية- دورا كبيرا من أجل فضح انحياز الإعلام الغربي للرواية الإسرائيلية، وبالتالي استطاعت تنبيه الشارع الغربي لما يتعرّض له الشعب الفلسطيني في غزة، وللاعتداءات الإسرائيلية اليومية في الضفة وفي القدس. هكذا، ضُرب زيف الرواية الإسرائيلية الغربية حول المظلومية الإسرائيلية، وأعاد معه اهتمام الرأي العام العالمي بالقراءة والبحث عن حقيقة الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين منذ 1948.

 في هذا الإطار، برز في الإعلام الغربي الموالي للإسرائيلي بعضُ الأصوات التي تروّج لجانب آخر للرواية الإسرائيلية حول النكبة، المتمثّل بإنكار مسؤولية الاحتلال عن عملية التهجير الممنهجة ضد الشعب الفلسطيني، والادعاء بأن القيادات الفلسطينية والدول العربية هي التي شجّعت الفلسطينيين على الهروب. اللافت أن هذه السردية صيغت منذ سنوات طويلة في الأبحاث الإسرائيلية والغربية الموالية لها؛ ففي استقراء سريع لبعض الأبحاث، نجد أن الرواية الإسرائيليّة - وعلى الرغم من الكمّ الهائل للكتب والوثائقيات والأبحاث والمقالات التي وثّقت النكبة - ما تزال تكتسب هيمنة أكبر من تلك العربية الفلسطينية بذريعة أن "العرب ضعفاء في صياغة روايتهم التي تعتمد على قصص الناجين من النكبة"(9) والتي هي - بنظر عدد لا بأس به من التيارات الغربية الفكرية - "منحازةٌ وغير رسمية، بينما يقدّم الإسرائيلي بنظرهم وثائق رسمية لروايته (10) وللمفارقة فإن هذه الوثائق تعود لجيش الاحتلال الإسرائيلي.

 يشكّل مصطلح " الصراع للبقاء" حجر الأساس الذي أتقن الإسرائيلي من خلاله صياغة روايته الإعلامية حول مظلوميته منذ المحرقة اليهودية. فعبر التاريخ، عرف الإسرائيليون كيف يصوّرون أنفسهم كضحايا أبديين لا يضاهيهم أحد في التاريخ الحديث في المظلومية وفي الخوف من فقدان الوجود والدور.

لا يهدف هذا المقال إلى الغوص في الرواية الإسرائيلية حول خرافة أرض الميعاد وسياقها السياسيّ لدور إسرائيل كقوة استعمارية غربية في المنطقة العربية، لكنه يهدف إلى تسليط الضوء على الأهمية التي يوليها الاحتلال للمعركة الإعلامية ليس فقط لتضليل الرأي العام الغربي ليستدرّ تعاطفه، بل أيضا لفرض القوة والسيطرة.

كما يهدف إلى فتح النقاش حول أهمية المعركة الإعلامية وضرورة تدعيم الرواية الفلسطينية بطريقة ممنهجة وغير انفعالية، وتكثيف نشرها في الرأي العام العالمي الذي بات يشكّك ليس فقط في الادعاءات الإسرائيلية حول الحرب في غزة، بل في طبيعية "الدولة الإسرائيلية كقوة استعمارية" وهو ما عبّر عنه الصحفيّ الأميركيّ توماس فريدمان في تحذيره من "التهديد الإعلامي والوجودي الذي تعاني منه إسرائيل" بفضل تقدّم رواية أصحاب القضية نتيجة جرائم الاحتلال.

فهل سننجح في هذه الحرب في فرض روايتنا في الحاضر، لإعادة تصحيح الماضي والتمكن من صياغة المستقبل كما كتب جورج أوريل؟

 

المراجع

(1) Feige, M. (2002). “Introduction: Rethinking Israeli Memory and Identity”, Israel Studies, Summer, 2002, Vol. 7, No. 2, Memory and Identity in Israel: NewDirections (Summer, 2002), pp. v-xiv.
(2) Benziman, Y. (2011). “More Real Than Reality: Israeli Cultural Texts of the 1980s and the Israeli-Arab Conflict”, Israel Studies Review, Summer 2011, Vol. 26, No. 1 (Summer 2011), pp. 88-106.
(3) Nets-Zehngut, R. (2011). “Palestinian Autobiographical Memory Regarding the 1948 Palestinian Exodus”, Political Psychology, April 2011, Vol. 32, No. 2 (April 2011), pp. 271-295.
(4) Enberg, A. Walking on the Pages of the Word of God: Self, Land, and Text Among Evangelical Volunteers in Jerusalem, Brill.
(5)               المصدر نفسه
(6) Caplan, N. (2012). “Victimhood in Israeli and Palestinian National Narratives”, The Middle East Book Review, Vol. 3, No. 1 (2012), pp. 1-19.
(7)               المصدر رقم ١
(8) Gerstenfel, M.& Green, B. (2004). “Watching the Pro-Israeli Media Watchers”, Jewish Political Studies Review, Fall 2004, Vol. 16, No. 3/4, "Emerging Anti-Semitic Themes" (Fall 2004), pp. 33-58
(9) Daoudi, M.& Barakat, Z. (2013). “Israelis and Palestinians: Contested Narratives”, Israel Studies, Vol. 18, No. 2, Shared Narratives—A Palestinian-Israeli Dialogue.
(10)           المصدر نفسه

 

More Articles

Silenced Voices and Digital Resilience: The Case of Quds Network

Unrecognized journalists in conflict zones face serious risks to their safety and lack of support. The Quds Network, a Palestinian media outlet, has been targeted and censored, but they continue to report on the ground in Gaza. Recognition and support for independent journalists are crucial.

Yousef Abu Watfe يوسف أبو وطفة
Yousef Abu Watfeh Published on: 21 Feb, 2024
Artificial Intelligence's Potentials and Challenges in the African Media Landscape

How has the proliferation of Artificial Intelligence impacted newsroom operations, job security and regulation in the African media landscape? And how are journalists in Africa adapting to these changes?

Derick M
Derick Matsengarwodzi Published on: 18 Feb, 2024
Media Monopoly in Brazil: How Dominant Media Houses Control the Narrative and Stifle Criticism of Israel

An in-depth analysis exploring the concentration of media ownership in Brazil by large companies, and how this shapes public and political narratives, particularly by suppressing criticism of Israel.

Al Jazeera Logo
Rita Freire & Ahmad Al Zobi Published on: 1 Feb, 2024
The Perils of Unverified News: A Case of Nonexistent Flotillas

Can you hide one thousand ships in the middle of the Mediterranean Sea? I would say not. But some of my fellow journalists seem to believe in magic.  

Ilya
Ilya U Topper Published on: 16 Jan, 2024
In the Courtroom and Beyond: Covering South Africa's Historic Legal Case Against Israel at The Hague

As South Africa takes on Israel at the International Court of Justice, the role of journalists in covering this landmark case becomes more crucial than ever. Their insights and reporting bring the complexities of international law to a global audience.

Hala Ahed
Hala Ahed Published on: 12 Jan, 2024
Did the NYTimes Manipulate the Sexual Violence Allegations of October 7?

An in-depth examination of the New York Times's investigation of alleged sexual assaults by Hamas during the Israeli war on Gaza, highlighting ethical concerns, and the impact of its reporting on the victims' families. It questions the journalistic integrity of the Times, especially in the context of Western media's portrayal of the Israeli-Palestinian conflict.

A picture of the Al Jazeera Media Institute's logo, on a white background.
Al Jazeera Journalism Review Published on: 7 Jan, 2024
Is The New York Times Reproducing Allegations of 'Sexual Violence' to Downplay Israeli Crimes?

The New York Times' report on alleged sexual violence by Palestinian militants raises profound concerns about discrepancies in key testimonies and a biased reporting that aligns with Israeli narratives and downplays Israeli crimes in Gaza.

Mohammad Zeidan
Mohammad Zeidan Published on: 31 Dec, 2023
Embedded journalism: Striking a balance between access and impartiality in war zones

The ethical implications of embedded journalism, particularly in the Israeli invasion of Gaza, raise concerns about the compromise of balance and independence in war coverage.

Abeer Ayyoub
Abeer Ayyoub Published on: 19 Dec, 2023
Through a Mexican lens: Navigating the intricacies of reporting in Palestine

A Mexican journalist's journey through the complexities of reporting on Palestine and gives tips on how to manage this kind of coverage.

Témoris Grecko
Témoris Grecko Published on: 10 Dec, 2023
Echos of Israeli Discourse in Latin American Media on Gaza

Heavily influenced by US and Israeli diplomatic efforts, Latin American media predominantly aligns with and amplifies the Israeli perspective. This divergence between political actions and media representation highlights the complex dynamics shaping Latin American coverage of the Gaza conflict.

Rita Freire Published on: 23 Nov, 2023
Critique of German media's handling of Gaza Conflict

The German media's coverage of the Gaza conflict has been criticized for being biased, presenting a distorted view of the conflict, focusing only on the Israeli perspective, and downplaying the suffering of Palestinians. This biased reporting undermines the media's role as an objective source of information and fails to provide a balanced view of the conflict.

AJR Contributor Published on: 16 Nov, 2023
Colonial legacy of surveillance: hidden world of surveillance technology in the African continent

African nations’ expenditure on surveillance technology from China, Europe and the US is a direct threat to the media, democracy and freedom of speech, and an enduring legacy of colonial surveillance practices.

Derick M
Derick Matsengarwodzi Published on: 14 Nov, 2023
How the New York Times fuelled a crackdown on journalists in India

Vague reporting and a piece ‘laden with innuendo’ by the New York Times gave Indian authorities the excuse they needed to crack down on news website Newsclick

Meer Faisal
Meer Faisal Published on: 31 Oct, 2023
Journalists feel the pain, but the story of Gaza must be told  

People don’t always want to hear the historical context behind horrifying events, resorting even to censorship, but the media must be free to provide it

Aidan
Aidan White Published on: 30 Oct, 2023
Queen Rania is absolutely right - Western media’s double standards on Gaza

Why does international media use loaded and dehumanising language about the Palestinians when reporting on the Israeli bombardment of 2.2 million people in Gaza?

Abeer Ayyoub
Abeer Ayyoub Published on: 27 Oct, 2023
'War propaganda' - Brazil’s media has abandoned journalistic standards over Gaza

Brazil’s mainstream media, in its unwavering support for Israel, is out of step with public and social media responses to the bombardment of Gaza

Bruno
Bruno Lima Rocha Beaklini Published on: 25 Oct, 2023
‘Emotional truth’ is not a cover for fabricating stories

Comedians who engage with the news should not be free to ignore the rules of ethical journalism

Akanksha
Akanksha Singh Published on: 16 Oct, 2023
Get this straight, Western media: Palestinians aren’t sub-human

Dehumanisation of Palestinians is as central to Israel’s war strategy as the deadly missiles it wields

Mitrovica
Andrew Mitrovica Published on: 10 Oct, 2023
Victims of the Mediterranean: ‘Migrants’ or ‘Refugees’?

The term ‘migrant’ insufficient to describe victims of the horror unfolding in the Mediterranean Sea; it dehumanises these people and is a failure of journalism

A picture of the author, Mohammad Ahdad.
Mohammad Ahdad Published on: 2 Oct, 2023
Why is a Western news organisation funding propaganda in India?

ANI, the world’s largest source of Indian news, receives funding from Thomson-Reuters, despite widespread condemnation for its misinformation about Muslims

MM
Morley Musick Published on: 18 Sep, 2023
How do we determine 'newsworthiness' in the digital age?

The relentless flow of news in the digital age has re-shaped the parameters by which we decide what is 'news' and what is not

Muhammad Khamaiseh Published on: 11 Sep, 2023
‘Focus on the story, not the storyteller’ - the dilemma of a diaspora journalist

When reporting on their homelands, diaspora journalists walk a fine line between emotional connection and objective storytelling

Anam Hussain
Anam Hussain Published on: 4 Sep, 2023
Why does Arab media fail so badly at covering refugee issues?

Arabic media discourse on refugees and migrants frequently aligns too closely with the Western narrative, often spreading fear of migrants while emphasising the burdens of asylum

A picture of the author, Ahmad Abu Hamad
Ahmad Abu Hamad Published on: 28 Aug, 2023
What does Zimbabwe’s new ‘Patriot Bill’ mean for journalists?  

As Zimbabwe heads into elections this week, a new law dubbed the ‘Patriot Bill’ will further criminalise journalism

Derick M
Derick Matsengarwodzi Published on: 21 Aug, 2023