صحافة المواطن تنتصر في فلسطين

أعادت أحداث حي الشيخ جراح والأقصى والحرب الإسرائيلية على غزة تعريف بعض المفاهيم، وبرزت بعض المصطلحات بقوة في الساحة الرقمية، مثل المواطن الصحفي والصحافة الحرة. المواطن الفلسطيني والعربي العادي أخذ بزمام المبادرة وتصدر المشهد الصحفي ليقدم روايته بنفسه على منصات التواصل الاجتماعي مثل إنستغرام وتويتر ويوتيوب وفيسبوك، دون انتظار وسائل الإعلام التقليدية التي اعتادت ولفترة طويلة القيام بهذا الدور.

تزامن ظهور مفهوم "المواطن الصحفي" مع ظهور منصات التواصل الاجتماعي، وهو ما عرّفه الباحث بومان ووليس بأنه "فعل لمواطن أو مجموعة من المواطنين يلعبون دورًا حيويًا في تجميع وتغطية وتحليل ونشر الأخبار والمعلومات، والغرض منه تقديم معلومات مستقلة ومعتمدة وصحيحة ومتنوعة ومناسبة لمتطلبات الروح الديمقراطية". بمعنى آخر: كل مواطن هو مصدر وناقل للمعلومة في فضاء الإنترنت، سواء  أكان ذلك بالكتابة والتعليق، أو صناعة المحتوى السمعي والبصري، أو بمشاركة المنشورات والتفاعل بزر الإعجاب. 

ما يميز صحافة المواطن عن الصحافة التقليدية هو أنها  "تشاركية" ومتاحة لكل أفراد المجتمع دون التقيّد بسياسة المؤسسات الصحفية في النشر والنقل؛ أي أن نشر المعلومة يكون من مجموعة إلى مجموعة (from many to many)، وذلك بالاعتماد على مواطنين صحفيين متطوعين يتشاركون هوية قومية واحدة، وبعدًا جغرافيًا وتاريخيًا مشتركًا.

 تأتي في المقابل الصحافة التقليدية، والتي يكون النشر فيها من فرد إلى مجموعة (from one to many)، وقد أشار جويل دي روسني إلى ذلك في كتابه "ثورة بروليتاريا الإنترنت" حيث بدا  ذلك  جليًا في حرب فلسطين الأخيرة -التي وقعت  في مايو/أيار ٢٠٢١- حيث توجهت جموع مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي بتنصيب أنفسهم صحفيين ينقلون المعلومات والأخبار بهدف إيصال أصواتهم المؤيدة للقضية الفلسطينية قدر الإمكان لبقية المستخدمين، وذلك عبر هاشتاغات معينة مثل #غزة_تحت_القصف و#انقذوا_حي_الشيخ_الجراح، يقابلهما باللغة الإنجليزية #GazaUnderAttack و #SaveSheikhJarrah. 

 

هل هم صحفيون؟

يمكن القول إن صحافة المواطن في وسائل التواصل الاجتماعي في حرب فلسطين الأخيرة كانت أحد أهم العوامل التي أعادت تشكيل وعي جيل الألفية تجاه القضية الفلسطينية، بعد تغييبه عنها لسنوات بقصد أو غير قصد. فمنذ بداية مايو/أيار ٢٠٢١، انتفض الشباب العربي عبر المنصات الرقمية، بعد نداء "منى الكرد" في مقطع فيديو وهي تستغيث: أنقذوا حي الشيخ جراح. 

ساهم فيديو الكرد، بالإضافة إلى مقاطع فيديو متداولة ومنشورات وهاشتاغات مؤيدة، في تشكيل حراك اجتماعي إلكتروني مناصر للقضية الفلسطينية. اتسع الحراك بدعوة مشاركين جدد وحشد التأييد العادل للقضية، وتشجيعهم على الكتابة والتدوين عن فلسطين، حتى ضجت وسائل التواصل الاجتماعي بزخم هائل من الأخبار والمقاطع عن أسر كانت على وشك أن تُسلب منازلها وممتلكاتها عنوةً في حي الشيخ جراح، وتحاول إيصال صوت ومناشدات الأهالي لوقف التهجير القسري والفصل العنصري.

في الجانب الآخر، وفي قطاع غزة تحديدًا، توالت المقاطع والصور لمنازلَ ترزح تحت القصف، ولأسر فلسطينية تبحث عن مأوى تحتمي به من ويلات الحرب. كما لم تخلُ منصات التواصل من مقاطع فيديو لأطفال يسردون قصصهم ومعاناتهم. 

لعل هذا الزخم الهائل في المحتوى، هو ما جعل الناشطين في مواقع التواصل الاجتماعي من شتى أنحاء الوطن العربي، يتجهون إلى مناصرة القضية باتخاذ "صحافة المواطن" وسيلةً لنشر ما يدور في فلسطين دون تجميل للواقع، والمساهمة في فضح جرائم الاحتلال الإسرائيلي وهدم سرديته المعاكسة للواقع. 

 

المواطن الصحفي.. ضد التحيز

في حرب فلسطين الأخيرة، لم يكتفِ الاحتلال الإسرائيلي بقمع الفلسطينيين على أرض الواقع، بل امتدت سطوته إلى الفضاء الإلكتروني، أو ما يمكن وصفه بالاضطهاد الرقمي، الذي عرفته الدكتورة صفية نوب، أستاذة الاتصالات بجامعة كاليفورنيا، بأنه "أحد أشكال القمع والعنف السيبراني، والذي ينتج عنه ممارسات قمعية ضد مستخدمين من مجتمعات عانت طويلًا من الاضطهاد التاريخي والسياسي والاقتصادي، أو لا تزال". 

وفي سبيل ذلك قام الاحتلال بجمع معلومات عن الناشطين الفلسطينيين، والتجسس عليهم في منصات التواصل الاجتماعي من خلال تأسيس وحدة "سايبر" (عرفت بالوحدة ٨٢٠٠) بهدف إغلاق الحسابات واعتقال الناشطين على منصات التواصل الاجتماعي في الداخل الفلسطيني. هذه الحملات في العالم الافتراضي والواقع أدت إلى نتيجة عكسية، وأطلقت موجة تضامن واسعة لاسيما في أوساط النشطاء والمواطنين الصحفيين الذين انخرطوا في صناعة محتوى مناصر للقضية بعدة لغات، ونشره عبر هاشتاغات باللغات العربية والأجنبية للوصول إلى الرأي العام إقليميًا ودوليًا. 

منصات التواصل الاجتماعي بدورها واجهت اتهامات بممارسة الاضطهاد الرقمي ضد السردية الفلسطينية عبر خوارزميات تحد من انتشار المحتوى أو تحجبه مباشرة. ولتمرير المحتوى الرقمي للجمهور دون أن تكون المنشورات عرضة للحذف أو أن تغلق الحسابات، بدأت مجموعة من الحيل المبتكرة بالظهور كاستخدام كلمات يتخللها أرقام أو رموز أو أحرف لاتينية. في المقابل، تشكل رأي عام ضاغط لإيقاف الرقابة التي تمارسها المنصات الرقمية ضد المحتوى الفلسطيني. 

وفي مسارات موازية، انضوى المستخدمون في حملات لخفض تقييم بعض التطبيقات الداعمة للاحتلال الإسرائيلي على متجري "غوغل بلاي" و "آب ستور"، ومنحها بنجمة واحدة بهدف حذفها أو إلحاق خسائر اقتصادية بالشركات المالكة لها. وبحسب تقرير للجزيرة نت، انخفض تقييم فيسبوك من ٤.٩ نجمات إلى ١.٩ نجمة في "آب ستور" و٢.٤ نجمة على متجر "غوغل بلاي"، ما أدى إلى إلحاق خسائر تقدر بنحو ٠.٧٥٪ للسهم الواحد لتبلغ قيمته 316.2 دولار بعد أن كان ٣١٩ دولارًا قبل الحملة التي شنها المستخدمون. 

 

هل تصمد الصحافة التقليدية؟

إن هذا الحِراك المناصر للقضية الفلسطينية على منصات التواصل الاجتماعي هو ما حفز كثيرًا من المستخدمين لتوثيق ما يحدث في الساحات العربية المكتظّة بقضايا سياسية واجتماعية واقتصادية شائكة. ولعله ساهم أيضًا في إعادة تعريف العديد من المفاهيم لدى الجيل الناشئ، مثل حرية الصحافة وديمُقراطية المحتوى والنشر، الأمر الذي جعل هذا النوع من الصحافة ينافس الصحافة التقليدية، لا سيما في ظل حماس الشباب المتأجج لتحقيق أعلى مستويات الحرية التي يتوقون لها في ظل الاستبداد.

الصعود الذي حققته صحافة المواطن خلال حرب فلسطين، يضع الصحافة التقليدية في منافسة كبيرة معها والتي تتبنى فكرًا ومنهجًا مختلفًا في النشر لا يعترف بأي قيود مؤسسية. وعليه، يمكن القول بن المؤسسات الصحفية التقليدية بحاجة إلى إعادة النظر في سياساتها ومنهجها الذي تتبناه في نشر ونقل المحتوى، وتبني نهج جديد يوائم واقعنا وتوجهات مستخدمي منصات التواصل الاجتماعي، على أمل أن يفضي ذلك إلى تصالح صحافة المواطنين مع الصحافة التقليدية. 

 

المراجع:

 

Bowman, S, and C Willis. We Media: How Audiences are shaping .2 Ed.), Reston: the ،the Future of News and Information. (J.lasica Media Center at the American Press Institute, 2003. 

 

Rosen, J. "A most useful definition of citizen journalism." .30 Press think. June 3, 2021. journalism.nyu.edu/pubzone/weblogs/pressthink/2008/07/14/a most useful d.html#more. 

 

الشيخ جراح: فيسبوك وتويتر تسكتان المتظاهرين، وتحذفان الأدلة - حملة - المركز العربي لتطوير الإعلام الاجتماعي"7amleh.org. مؤرشف من الأصل في ١٦ مايو ٢٠٢١. اطلع عليه بتاريخ ٢ يونيو ٢٠٢١.

 

أسماء عبد العزيز. دور التعبئة الرقمية في الحشد للحراك الاجتماعي. الأصل مؤرشف في ١ يوليو ٢٠٢٠، اطلع عليه في ٢٩ مايو ٢٠٢١.

 

صفية أمبوسعيدي. النضال الفلسطيني بوصفه فعلا ثوريا عربيا. الأصل مؤرشف في ٣٠ مايو ٢٠٢١، اطلع عليه بتاريخ ٣٠ مايو ٢٠٢١. 

 

محمد سناجله. النجمة الواحد التي هزت الإمبراطورية: فيسبوك تواجه حملة لخفض تقييم تطبيقها مناصرة لفلسطين. الأصل مؤرشف في ٢٧ مايو ٢٠٢١، اطلع عليه في ٢٩ مايو ٢٠٢١.

 

نديم الناشف، مروة فطافطة. مراقبة الفلسطينيين والنضال من أجل الحقوق الرقمية. الأصل مؤرشف في ١٤ مارس ٢٠٢١، اطلع عليه بتاريخ ١ يونيو ٢٠٢١.

 

المزيد من المقالات

تعليم الصحافة في جنوب السودان.. ولادة عسيرة

عقد كامل مر على تأسيس دولة جنوب السودان، ومن الطبيعي أن يكون الاهتمام بتدريس الصحافة ما يزال في مراحله الأولى. ورغم إنشاء كلية للصحافة مستقلة عن التخصصات الأدبية، فإن غياب الوسائل وعتاقة المناهج وضعف عدد الأساتذة تشكل تحديات تعوق التجربة الفتية.

ملوال دينق نشرت في: 14 سبتمبر, 2021
المعايير الأخلاقية لمقاطعة وسائل الإعلام للسياسيين

دعت نقابة الصحفيين التونسيين في وقت سابقا إلى مقاطعة حزب ائتلاف الكرامة بمبرر " نشر خطابات الكراهية والتحريض على العنف واستهداف الصحفيين"، ليعود النقاش الجديد/ القديم إلى الواجهة: هل قرار "المقاطعة" مقبول من زاوية أخلاق المهنة؟ ألا يشكل انتهاكا لحق المواطنين في الحصول على المعلومات؟ ولماذا لا تلجأ وسائل الإعلام إلى تدقيق المعطيات السياسية بدل خيار "المقاطعة"؟

أروى الكعلي نشرت في: 12 سبتمبر, 2021
آليات التنظيم الذاتي للصحفيين.. حماية للمهنة أم للسلطة؟

هل يمكن أن تنجح آليات التنظيم الذاتي للصحفيين في البلدان التي تعيش "اضطرابات" ديمقراطية، أو التي توجد في طريق التحول الديمقراطي؟ بعض التجارب أثبتت أن مجالس الصحافة التي أسست لحماية حرية الصحافة وأخلاقيات المهنة تحولت إلى أداة إما في يد السلطة أو القضاء لمعاقبة الصحفيين المزعجين.

محمد أحداد نشرت في: 8 سبتمبر, 2021
العدوان على غزة.. القصص الإنسانية التي لم ترو بعد

خلال العدوان الإسرائيلي الأخير على غزة، كان الصحفيون مشغولين بالتغطية الآنية للأحداث، وأمام شدة القصف لم يكن سهلا "العثور" على القصة الإنسانية التي يمكن أن تستثير التعاطف أو تحدث التأثير.

محمد أبو قمر  نشرت في: 7 سبتمبر, 2021
"الصحافة آكلة الجيف" في المكسيك

يتجرد الصحفي من تحيزاته المسبقة لكنه لا يتجرد من إنسانيته عند تغطية قضايا تستوجب منه التعاطف مع الضحايا. ورغم ذلك يتجاوز البعض أخلاقيات المهنة، بقصد أو بغير قصد، لاهثا وراء السبق والإثارة، ومتجاهلا الجريمة التي يقترفها بحق الضحايا والمهنة.

نوا زافاليتا نشرت في: 6 سبتمبر, 2021
"رواد الصحافة العمانية".. كتاب للماضي وللحاضر

"رواد الصحافة العمانية" كتاب يؤرخ لمسار الصحافة في عمان، تطوراتها، انكساراتها، وشخصياتها الكبرى التي ساهمت في بناء التجربة الإعلامية خاصة فيما يرتبط بنشر التنوير وقيم الحرية.

سمية اليعقوبي نشرت في: 5 سبتمبر, 2021
"ليلة سعيدة، وحظ طيب".. فيلم ضد الضحالة التلفزيونية

إنه عصر الدعاية والترفيه وتلفيق الحقائق، هذه هي خلاصة فيلم "ليلة سعيدة حظ طيب" لجورج كلوني. الفيلم يجسد قصة صراع بين صحفيين تلفزيونيين: فريق يؤمن بالحقيقة وباحترام الجمهور وفريق ثاني يؤمن بييع الضمائر والكذب العلني مستندا إلى حملة أيديولوجية قادها سيناتور لاستئصال الشيوعيين.

شفيق طبارة نشرت في: 31 أغسطس, 2021
بطالة خريجي الصحافة في فلسطين.. "جيش من العاطلين"

تشير الإحصائيات أن 46 بالمئة من خريجي كليات الصحافة في فلسطين يعانون من البطالة.

لندا شلش نشرت في: 29 أغسطس, 2021
من بغداد إلى بيروت.. رحلة صحفيين من مراقبة السلطة إلى البحث عن الكهرباء

كيف يطلب من الصحفيين في الكثير من البلدان العربية ممارسة أدوارهم وهم ليسوا قادرين على توفير الحد الأدنى من الكهرباء والإنترنت. "أقضي معظم يومي عند محطات البنزين لأعبّئ سيارتي والذي أفكر فيه هو كيف أستطيع تأمين قوت اليوم لعائلتي، لقد استحوذت هذه الهموم على حياة الصحفي" هكذا يختصر صحفي لبناني "قسوة" الظروف التي يواجهها جزء كبير من الصحفيين.

آمنة الأشقر نشرت في: 24 أغسطس, 2021
سقوط كابل بعين من شاهد ونقل.. دروس مراسل ميداني

منذ اللحظات الأولى لإعلان حركة "طالبان" السيطرة على معظم الولايات الأفغانية كان الزميل يونس آيت ياسين، مراسل الجزيرة بكابل، يوفر تغطية متواصلة مسنودة بالمعطيات الميدانية. وعندما أعلنت الحركة عن سقوط العاصمة كان من القلائل الذين واكبوا الحدث الصحفي الأبرز. في هذه الشهادة، يوثق آيت ياسين أهم الدروس الصحفية لتغطية الشأن الأفغاني.

يونس آيت ياسين نشرت في: 22 أغسطس, 2021
غرف صدى الصوت.. الاستبداد الجديد للخوارزميات

عادة من ينبهر الصحفيون بالتعليقات الممجدة لمقالاتهم أو المحتفية بمحتوى وسائل الإعلام دون أن يعلموا أن وسائل التواصل الاجتماعي طورت نوعا جديدا من الخوارزميات يطلق عليه "غرف صدى الصوت" التي لا تسمح بوصول المحتوى إلى الجمهور المختلف.

كريم درويش نشرت في: 17 أغسطس, 2021
"إحنا القصص".. مشروع فلسطيني للسرد الصّحفي الرّقمي التّفاعلي

"إحنا القصص" رؤية سردية جديدة للصحافة الفلسطينية انبثقت عن مساق "صحافة البيانات وتحليل مواقع التّواصل" في برنامج ماجستير الإعلام الرّقميّ والاتّصال في جامعة القدس. بعيدا عن السياسة وعن السرد التقليدي القائم على "فرجة أكثر ومعلومات أقل"، يتبنى المشروع قصص الطلبة الأصيلة.

سعيد أبو معلا نشرت في: 15 أغسطس, 2021
الصّحافة الرقميّة في موريتانيا.. البدايات الصعبة

ما تزال الصحافة الرقمية تتلمس خطواتها الأولى نحو الاحتراف بموريتانيا. وإذا كانت منصات التواصل الاجتماعي قد أتاحت هامشا للحرية، فإن إشكاليات التدريب على المهارات الجديدة يواجه التجربة الفتية.

أحمد سيدي نشرت في: 11 أغسطس, 2021
ونستون تشرشل.. من غرف الأخبار إلى دهاليز السياسة

ساهمت مسيرة الصحافة في تشكيل شخصية ووعي رئيس الوزراء الأشهر في تاريخ بريطانيا ونستون تشرشل. أن تفهم شخصية تشرشل السياسي لابد أن تتعقب رحلته الصحفية التي قادته لدول كثيرة كمراسل حربي. هذه قراءة في كتاب يتعقب أهم لحظاته من غرف الأخبار إلى المجد السياسي.

عثمان كباشي نشرت في: 1 أغسطس, 2021
التنظيم الذاتي للصحفيين في تونس.. دفاعا عن الحرية

بعد الثورة التي أسقطت نظام بنعلي، احتلت تونس المرتبة الأولى عربيا في مؤشر حرية التعبير، لكن ما يجري اليوم أمام تركيز السلطات في يد الرئيس قيس سعيد، يؤشر على حالة من التراجع على مستوى الحريات. ما هو دور آليات التنظيم الذاتي في حماية المعايير الأخلاقية والمهنية في ظل حالة الاستقطاب الحادة؟

محمد اليوسفي نشرت في: 28 يوليو, 2021
دي فريس.. شهيد الصحافة الاستقصائية

كان أشهر صحفي استقصائي في مجال الجريمة المنظمة. حقق في جرائم أخفقت فيها الشرطة، ناصر المظلومين الذين لفظتهم المحاكم بسبب "عدم كفاية الأدلة"، وواجه عصابات تجارة المخدرات. كان مدافعا شرسا عن المهاجرين وواجه بسبب ذلك اتهامات عنصرية. إنه بيتر ر. دي فريس، الصحفي الهولندي الذي اغتيل دفاعا عن الحقيقة.

محمد أمزيان نشرت في: 26 يوليو, 2021
التقنية في مواجهة تفشي الأخبار الكاذبة.. وكالة "سند" نموذجًا

من وحدة متخصصة بالتحقق من الأخبار الواردة من اليمن وسوريا، إلى وكالة شاملة ستقدّم خدماتها للمجتمع الصحفي العربي بأكمله قريبا.. هذه قصة وكالة "سند" من الجزيرة إلى العالم.

ملاك خليل نشرت في: 12 يوليو, 2021
التغطية الصحفية لسد النهضة.. "الوطنية" ضد الحقيقة

استحوذ قاموس الحرب والصراع السياسي على التغطية الصحفية لملف سد النهضة. وعوض أن تتصدر الصحافة العلمية المشهد لفهم جوانب الأزمة، آثرت وسائل الإعلام الكبرى أن تتبنى سردية إما سطحية أو مشحونة بالعواطف باسم الوطنية والأمن القومي.

رحاب عبد المحسن نشرت في: 12 يوليو, 2021
لماذا لا تهتم الصحافة العربية بالشباب؟

انصرف الإعلام العربي إلى التركيز على ما تعيشه المنطقة من حروب وصراعات ومجاعات، متجاهلاً الشباب، لكن ذلك حثّ العديد من الناشطين منهم على إطلاق مبادراتهم الخاصة، هذه إطلاله على بعضها في هذا المقال.

أمان زيد نشرت في: 8 يوليو, 2021
الإعلام في الجزائر.. خطوة إلى الأمام من أجل خطوتين إلى الوراء

تطور الصحافة يرتبط بشكل عضوي بالحرية السياسية. في الجزائر، ظل الإعلام، دائما، مرتبطا بتحولات السلطة. قراءة هذه التحولات، يستلزم قراءة التاريخ السياسي بدء من الحصول على الاستقلال ووصولا إلى الحراك الشعبي، بيد أن السمة الغالبة، هي مزيد من التراجع والتضييق على الحريات.

فتيحة زماموش نشرت في: 7 يوليو, 2021
الإعلام المصري.. واغتيال كليات الصحافة!

الفجوة بين قاعات الدرس والممارسة العملية، تطرح تحديات كبيرة على كليات الإعلام اليوم بمصر. خنق حرية التعبير لا يبدأ بمجرد الدخول لغرف التحرير بقدر ما تتربى الرقابة الذاتية عند الطلاب طيلة الأربع سنوات التي يقضيها الطلاب داخل كليات الصحافة.

روضة علي عبد الغفار نشرت في: 6 يوليو, 2021
"الكاره".. فيلم يروي "القصة الكاملة" للأخبار الكاذبة

"توماش" شاب كذاب يشتغل في شركة متخصصة في تشويه سمعة السياسيين ثم سرعان ما كوّن شبكة من العلاقات من المعقدة مع الصحفيين والسياسيين. "الكاره" فيلم يكثف قصة "توماش" لتكون مرادفا للأساليب "القذرة" للشركات المتخصصة في تشويه السمعة وبث الأخبار الزائفة واغتيال الشخصيات على وسائل التواصل الاجتماعي.

شفيق طبارة نشرت في: 30 يونيو, 2021
لماذا الصحافة عاجزة عن كشف انحيازات استطلاعات الرأي؟

تعمد الكثير من وسائل الإعلام إلى نشر نتائج استطلاعات الرأي دون أن تلجأ إلى التحقق من الآليات العلمية لإجرائها. ومع اتجاه الاستطلاعات للتأُثير في القرار السياسي خاصة أثناء الانتخابات ما تزال التغطية الصحفية عاجزة عن الكشف عن انحيازاتها العميقة.

أروى الكعلي نشرت في: 27 يونيو, 2021