الاختراق الإسرائيلي للشباب العربي عبر الإعلام

تحتل الدعاية الإعلامية لأي حزب أو كيان سياسي مكانة لا تقل أهمية عن الجهوزية الحربية، فهي بيانات ورسائل دبلوماسية مختارة ومُنمَّقة بعناية لتحقيق تغيير ناعم تعجز الحروب العسكرية عن تحقيقها، وتعمل على تشكيك الجبهة الداخلية للعدو وزعزعة ثقتهم بقيادتهم وزرع الشكوك في قدرتهم على تحقيق النصر، وهي ما يمكن وصفها بعمليات برمجة لعقول جماهير الخصم.

يولى الاحتلال الإسرائيلي اهتماماً كبيراً لوسائل الإعلام الجديد بمحاولات اختراق المجتمعات العربية بشكل عام، وصفوف فئة الشباب بشكل خاص، لما في ذلك من أهمية في تغيير الصورة النمطية السائدة عنه في العالم الخارجي كونه كيان دموي احتلالي للأراضي الفلسطينية. ومنذ الثورات العربية التي انطلقت في 2011 من مصر، ومع تفجر حالة الوعي السياسي سواءً الداخلي أو الخارجي نحو فلسطين، كثَّفت المؤسسة الإعلامية والاستخبارية "الإسرائيلية" من نشاطاتها عبر وسائل مختلفة، لكن هذه المرة بلسان عربي أقرب إلى العامية الشعبوية، أملاً في الوصول إلى 164 مليون مستخدم لموقع فيسبوك وحده في العالم العربي، حسب إحصائية صادرة عن Internet World Stats بنهاية ديسمبر 2017.

وفي هذا السياق، يُنسَب لأول رئيس وزراء لكيان الاحتلال الإسرائيلي ديفيد بن غوريون قوله: "لقد أقام الإعلام دولتنا واستطاع أن يتحرك للحصول على مشروعيتها الدولية"، ويمكن القول إن "إسرائيل" تعتمد في سياساتها الخارجية على ثلاثةمجالات رئيسة: السياسية والعسكرية والإعلامية، والأخير عبر وسائله المختلفة هو أداة الساسة والعسكر لتبرير عدوانهم وسياساتهم.

الفضاء الأزرق، أحد أدوات العدو الصهيوني في الدعاية الإعلامية التطبيعية مع أفيخاي أدرعي، الضابط في الجيش الإسرائيلي. بلغ عدد المُعجبين بصفحته الشخصية والمتابعين له أكثر من مليون وربع المليون شخص. وباستعراض بسيط لمنشوراته، تبين أنه زار مصر في عام 2003 ليتعلم اللغة العربية كما نشر ذلك عبر صفحته بتاريخ 22 أبريل/نيسان 2013، مُرفِقاً بمنشوره 5 صور لمناطق مشهورة في أنحاء مختلفة من مصر أثناء زيارته. حصد منشور أدرعي على 644 إعجاب، 702 مشاركة و1400 تعليق من حسابات لشخصيات عربية، وختم في نهاية المنشور عبارة "الزيارة لن تكون الأخيرة".

 في تحليل دقيق لمنشورات أدرعي كنموذج، يعمل هذا الإعلام الموجه على الحديث باتجاه واحد إلى المجتمع العربي، عبر استخدام النصوص القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة، والتأكيد على قوة جيش الاحتلال الإسرائيلي وتفوقه على غيره من الجيوش في المنطقة، وربط ذلك بالأخلاقية الحربية، وأنه جيش دفاع وليس جيش هجوم أو احتلال، بالإضافة إلى التحريض على المقاومة الفلسطينية واتهامهما بالإرهاب وأنها السبب المباشر في تدهور الأمن وإشعال فتيل الحرب في المنطقة.

 يحرِص أدرعي في منشوراته، أن تكون مُرفَقَة دائماً بصور ذات جودة عالية، لأفراد من جيش الاحتلال يرسمون الابتسامات من دباباتهم التي يعتلونها. وبالتأكيد، لا يقف أدرعي بنفسه خلف صفحته الزرقاء الموثَّقة وإن كان جزءً رئيساً منها، بل هو الوجه الذي يظهر للمتابعين ومن خلفه فريق من خبراء السياسة والإعلام والاستخبارات العسكرية، وبحوزتهم سياسات واستراتيجيات يعملون على تحقيقها، بالإضافة إلى التدقيق في حسابات المُعجَبين والمُعلِّقين ومعرفة توجهاتهم ومستوى فكرهم وانتماءاتهم الأيديولوجية.

وبشكل أوسع، يمكن القول إن الأهداف الاستراتيجية من وراء هذه الصفحات في التطبيع الإعلامي، تكمن في كسر حاجز العزلة بين كيان العدو الصهيوني والمجتمعات العربية عبر البدء بتقبل الوجود "الإسرائيلي"، وقراءة المجتمع العربي فقط لما يتم كتابته من قبل الإعلام الإسرائيلي الموجه بالعربية، كما أن توجيه متحدثين ومتحاورين من جنود العدو الصهيوني باللغة العربية –أدرعي مثالاً- يُراد منه الإيحاء بديمقراطية كيان الاحتلال وسط غابة من الدكتاتوريات العربية حسب وصف الاحتلال، وأنه يضم في صفوفه عرباً لا يواجهون مشكلة في الخدمة تحت علم "إسرائيل"، وأن البرمجة الأيديولوجية التي رُوِّج لها عن "إسرائيل" في المجتمعات العربية ليست صحيحة، ولربما بعد ذلك، الوصول بالعقل العربي إلى مرحلة الدفاع عن التطبيع الإعلامي مع "إسرائيل" كونها واقع جغرافي وحقيقة سياسية، وهذا ما ازدادت مشاهدته وسماعه من شخصيات خليجية وغير خليجية عبر القنوات الفضائية وعبر حساباتهم عبر منصات فيسبوك وتويتر، بل والتهجم على الفلسطينيين والمقاومة الفلسطينية.

عبر مشاركة المنشورات وكتابة التعليقات عليها، والإعجاب بصفحات الناطقين "الإسرائيليين"، بغض النظر عن رأي المتابعين لها وإيمانهم بما يُنشر فيها، يُعتبر –إسرائيلياً- بمثابة اختراق كبير للمجتمعات العربية والشباب العربي، وخطوة تستحق الإشادة والاحتفال "إسرائيلياً" على أعلى المستويات، في الوقت الذي يتم فيه محاربة المحتوى الإلكتروني الفلسطيني المناهض للاحتلال عبر شراكات رسمية علنية وغير علنية بين الاحتلال وشركة فيسبوك وغيرها من منصات التواصل الاجتماعي، وهو ما كتبنا عنه بالتفصيل في مقال سابق.

ومن ضمن أهداف الصفحات "الإسرائيلية" الاستخبارية الموجهة بالعربية، إظهار التفوقيْن التكنولوجي والعسكري الإسرائيليَّيْن مقابل التخلف العربي في ذات المجالات، وهو ما يُحدِث صدمة لدى المتصفح العربي، وبالتالي الوصول إلى قناعة مفادها لا مجال لحرب أو الانتصار فيها على العدو، مما يعني الرضوخ للأمر الواقع والقبول بسلام تكون الغلبة فيه لـ "إسرائيل" من منطق القوة.

 إنَّ مجرد "ضغطة زر" بالإعجاب لشخصية كـ "أدرعي" يعني إعجاباً بدرجة ما لِمَا تمثله هذه الشخصية، وقبولاً بحوار من طرف واحد بغض النظر عن ادِّعاء المُعجبين بصفحته بأن الإعجاب للاستهزاء به.

الشباب العربي، وفي ظل الطفرة الإعلامية في وسائل التواصل الحديثة، بحاجة إلى مزيد من الوعي السياسي والإعلامي والأمني، وبخاصة في منصات التواصل الاجتماعي والعمل الإعلامي، فما عجزت عنه ميادين السياسة قد تُسهِّلُه منصات الإعلامي.

المزيد من المقالات

من أكثر المناطق المحظورة... كيف نروي القصة؟

يسلط فيلم "العيش في المجهول"، وهو وثائقي منتج بتقنية الواقع الافتراضي؛ الضوء على مخاوف وآمال الإيغور في المهجر، وكفاحهم من أجل البقاء على اتصال مع أقاربهم في شينجيانغ، وهي مقاطعة في غرب الصين معروفة بحجم التعتيم الذي تمارسه السلطات تجاه كل ما يحدث فيها.

كونتراست الجزيرة نشرت في: 2 يوليو, 2019
قراءة في تقرير معهد رويترز حول الأخبار على المنصات الرقمية

نشر معهد رويترز لدراسة الصحافة التابع لجماعة أوكسفورد البريطانية؛ تقريره السنوي عن الأخبار في المنصات الرقمية الذي يعده مجموعة من الباحثين في جامعة أكسفورد وصحفيين مختصين في الإعلام الرقمي. في هذه المادة نلخص أبرز النتائج التي جاءت في هذا التقرير.

محمد خمايسة نشرت في: 17 يونيو, 2019
الخصوصية في العصر الرقمي .. ثقب أسود في حياة الصحفيين

نسبة كبيرة من الصحفيين لازالوا حتّى اليوم يعتقدون أن حفظ أمنهم الرقمي يندرج في إطار "الكماليات والرفاهية"، إذ أن ثقافة الحماية الأمنية حتى الآن غائبة عن حسابات عدد لا بأس به من المؤسسات الإعلامية والصحفيين الأفراد، ويرجع ذلك إلى عدّة اعتبارات

أحمد حاج حمدو نشرت في: 13 يونيو, 2019
أكثر من شهود: صحافة المواطن خلال الثورة المصرية

في الفترة التي سبقت ما أصبح يعرف بالربيع العربي، كان لأحداث رئيسية دور في تحديد ما قاد إلى الاحتجاجات الشعبية التي أطاحت بالرئيس المصري في العام 2011.

خالد فهيم نشرت في: 4 يونيو, 2019
مقدمة في مونتاج قصص الواقع الافتراضي (1)

عندما يتعلق الأمر بإنتاج أفلام الواقع الافتراضي، يصبح الأمر أكثر تعقيدًا من المونتاج التقليدي للفيلم. بناءً على الكاميرا المستخدمة، قد يكون لديك عدة ملفات للقطة واحدة.

كونتراست الجزيرة نشرت في: 15 أبريل, 2019
بين الآنية والمتأنية.. هل تنجح الصحافة الرقمية؟

إذا أردنا تحديد موقع الصحافة الآنية داخل مساحةٍ يُحتمل فيها قبول المستويات المختلفة من العمق والتفريعات الصحفية، فيجب أن نتقبل حقيقة الإعلام الرقمي.. إنه المساحة الوحيدة التي يمكن خلالها للصحافة المتأنية أن تزدهر بجانب الصحافة الآنية.

محمد الشاذلي نشرت في: 8 أبريل, 2019
كيف تصمم ”إنفوغرافا“ احترافيا؟

 الإنفوغرافيك (information graphic) هو فن تحويل البيانات والمعلومات إلى صور ورسوم يسهل فهمها بوضوح، وإضفاء شكل آخر لعرض هذه المعلومات والبيانات بأسلوب جديد يبسّط الأرقام المعقدة ويعرضها بطريقة جميل

خالد كريزم نشرت في: 12 ديسمبر, 2018
الواقع الافتراضي في الصحافة

غالبا، تقدمنا نشرات الأخبار على أننا أرقام، عشرون شهيداً، ثلاثون أسيراً ومئات المصابين ربما.

إيليا غربية نشرت في: 25 نوفمبر, 2018
ترتيب الأولويات.. هل فقدنا جهاز التحكّم؟

في عام 1972، اكتشف عالما الاتصال "ماكّومبس" و"شو" (McCombs and Shaw) وجود علاقة ارتباطية بين طبيعة الأحداث التي يشاهدها العامة في الأخبار، وبين منظورهم تجاه الأحداث المهمة دون غيرها.

محمد خمايسة نشرت في: 23 أكتوبر, 2018
تقنين الإعلام الرقمي.. تنظيم أم تقييد؟

تناولت وسائل الإعلام، خاصة الرقمية منها، خبر انتشار وباء الكوليرا في الجزائر بإسهاب، وتناقله مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي بسرعة فائقة.

صورية بوعامر نشرت في: 2 سبتمبر, 2018
خمسة أسئلة عن المواطن الصحفي على طاولة الاتحاد الدولي للصحفيين

 لا تزال قضية الاعتراف بالمواطن الصحفي تتردد في أروقة المنظمات الدولية، باعتبارها حالة طارئة على عالم الصحافة الاحترافية القائمة على حدود واضحة، فهذا الوصف لا يقتصر على الشخص الذي يسعى للتعبير عن ن

عبد الله مكسور نشرت في: 31 يوليو, 2018
قائمة هونغ كو للأخبار الموثوقة وتعزيز ثقافة المواطن الصحفي

ترجم هذا المقال بالتعاون مع نيمان ريبورت - جامعة هارفارد  

بيتسي أودونوفان نشرت في: 28 يوليو, 2018
أخلاق متأرجحة في صحافة المواطن الصحفي باليمن

 انتشر مؤخراً وعلى إطار واسع في وسائل التواصل الاجتماعي، خبر اغتصاب فتاة يمنية من قبل جندي سوداني في معسكر التحالف العربي بمنطقة الخوخة في محافظة الحديدة غربي اليمن.

عبد اللطيف حيدر نشرت في: 23 يوليو, 2018
مواقع وأدوات وتطبيقات تُعالج المحتوى الرقمي

منذ سنوات اعتدت على تسليم المواد الصحفية المكتوبة للصحف المطبوعة وللمواقع الإلكترونية الإعلامية، لكن اليوم ومع التطور التقني في عصر الثورة التكنولوجية وخلال الثلاث سنوات الماضية تحديداً، أصبحت مجبر

محمد ناموس نشرت في: 15 يوليو, 2018
”تكرير“ البيانات الخام في القصة الصحفية

مطلع مارس/آذار 2013، زُرت الولايات المتحدة الأميركية للمرة الأولى في رحلة دراسية استغرقت ثلاثة أسابيع، ضمن برنامج أعده المركز الدولي للصحفيين.

عمرو العراقي نشرت في: 13 يوليو, 2018
الصحافة الاستقصائية في عصر السوشيال ميديا

 مرت الصحافة الاستقصائية عبر تاريخها بمراحل عديدة أثبتت خلالها دورها الحيوي في المجتمعات، فكانت صوت المواطنين وأداة لكشف ما يحدث في الظل وجلب المتهمين للعدالة.

عمر مصطفى نشرت في: 12 يوليو, 2018
غرف الأخبار.. موسم الهرولة إلى بيت الطاعة الرقمي

 في عام 1998 كتب جاكوب نيلسن -الاسم الأبرز في مجال دراسات استخدام الإنترنت- مقالا بعنوان "نهاية الإعلام التقليدي"، خلص فيه إلى أن معظم وسائط الإعلام "التقليدية" ستتلاشى وتستبدل بوسيط شبكي متكامل في

عثمان كباشي نشرت في: 15 يونيو, 2018
”إنفوتايمز“ العربي يتفوق بصحافة البيانات

"وسط بيئة صعبة، استطاع هذا الفريق الشاب الوصول للبيانات واستخدام برمجيات مفتوحة المصدر لسرد قصص صحفية رائعة لا تقل جودة عن ما تقدمه غرف الأخبار العالمية".

خالد كريزم نشرت في: 11 يونيو, 2018
الهواتف المحمولة والوعي.. أدوات المواطنين الصحفيين في الأردن

 أجهضت الهواتف النقالة للمواطنين الأردنيين جميع الكليشهات الإعلامية بأن الاعتماد على المواطن الصحفي كمصدر لنقل المعلومة يجر البلاد إلى الهاوية.

غادة الشيخ نشرت في: 9 يونيو, 2018
الإعلام والتكنولوجيا.. مَن يقود مَن؟

ليس مطلوباً من الإعلام أن ينأى بنفسه وجمهوره وأدواته عن مسيرة التطور التي لا تتوقف؛ بل أن يستثمر التكنولوجيا المتاحة في تطوير أدائه وتجويد محتواه.

محسن الإفرنجي نشرت في: 15 مايو, 2018
المواطن الصحفي وفخ الاستخبارات المفتوحة المصدر

بكل وضوح يقول رئيس شركة غوغل ومديرها التنفيذي السابق إيرك شميت: "إن الإنترنت أكبر تجربة فوضوية عرفها التاريخ".

معاذ العامودي نشرت في: 2 مايو, 2018
حرب بين شبكات الأخبار وفيسبوك.. المهنية تنتصر

وأنا أمر أمام مقر شركة "كامبريدج أناليتيكا" في العاصمة البريطانية لندن، أستغرب كيف أن مكتبا عاديا في مبنى زجاجي، تمكَّن من اختراق موقع التواصل الأكبر في العالم، فيسبوك، وسرقة بيانات خمسين مليون مست

أيوب الريمي نشرت في: 5 أبريل, 2018