كيف يمكن لوسائل الإعلام الاستفادة من تيك توك؟

على منصة تيك توك وبطريقة غير تقليدية أعلنت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية عن فتح باب التوظيف لوظيفة جديدة، هي محرر تيك توك، وهذه هي المرة الأولى التي نسمع فيها مصطلحا من هذا النوع، ولن يكون غريبا في السنوات المقبلة أن نسمع تسميات وظيفية من قبيل منتج تيك توك، وصانع محتوى إعلامي لتيك توك.

وصفت مجلة فوربس الأمريكية تيك توك، بالتطبيق الأسرع نمواً في التاريخ، بسبب المكانة التي تمكن من تحقيقها في سنوات قليلة، في يوليو/تموز الماضي بلغت عمليات تحميل التطبيق 3 مليارات عملية تنزيل حول العالم بحسب شركة تحليلات التطبيقات "سنسور تاور". يعني ذلك أن التطبيق مع كل يوم يمر يحتل مساحات جديدة، ويضغط شيئا فشيئاً على منصات عملاقة كفيسبوك، التي طالما تفاخرت بشعبيتها بين الجمهور التي اكتسبتها خلال سنوات طويلة.

صعود تيك توك بهذه السرعة وتحقيقه لهذه الأرقام، وحصوله على مرتبة التطبيق الأكثر تحميلا في العالم في العام 2020، يعني أن هناك تحولات راهنة في البيئة الرقمية وتغيرات في مزاج الجمهور ورغباته، وهذه نقطة علينا أن نتوقف عندها قليلا كصحفيين ونتأملها جيدا، ونتساءل عن الطريقة الأمثل لتوظيفها والاستفادة منها.

إن أحد العوامل الرئيسية التي ساهمت في وصول تيك توك إلى هذه المكانة اليوم، هو الفكرة الجديدة التي قدمها لمستخدميه، التي تقوم على الفيديو العمودي القصير، أي مقطع الفيديو الذي لا يتجاوز طوله 60 ثانية، والمصمم للعرض بشكل عمودي على الهاتف الجوال.

حقق هذا القالب انتشاراً واسعا بين الجمهور لدرجة دفعت العديد من المنصات الرقمية العملاقة إلى عدم ترك المجال لمنصة تيك توك تستحوذ على الميدان، ومنافستها واستنساخ قالبها وتقديم خدمات مشابهة لمستخدميها.   

أبرز مثال على ذلك ما قامت به منصة يوتيوب، التي أطلقت مؤخراً خدمة شورتس، وهي خدمة تتيح لمستخدمي يوتيوب على الهاتف الجوال تدوين ومشاهدة مقاطع فيديو عمودية قصيرة، كالتي يقدمها تيك توك لمستخدميه. 

 

 

1

يعني ذلك أن عدد المنصات التي تقدم لمستخدميها الفيديو القصير العمودي الآن هي ثلاثة منصات:

Instagram Reels ـ 60 ثانية  

Youtube Shorts ـ 60 ثانية  

Tik Tok ـ 60 ثانية ـ   وستصبح 3 دقائق، بحسب مدير الإنتاج في منصة تيك توك، درو كريشوف. 

حاولت أثناء كتابتي لهذا المقال التعرف على القوالب التي تقدمها وسائل الإعلام العربية على تطبيق تيك توك، واكتشفت بأن المؤسسات الكبيرة ليس لها حضور من الأساس على المنصة، بما في ذلك منصات الإعلام الرقمي التي تخاطب الشباب. لهذا السبب يحاول هذا المقال التعرف على فرص الصحفيين في وسائل الإعلام العربية في الدخول إلى هذا الميدان الجديد، ويستعرض الفرص في 3 نقاط هي على النحو التالي:

 

الفرصة الأولى: تجربة إعلامية جديدة 

 

اعتادت وسائل الإعلام في السنوات الماضية على صناعة مقاطع فيديو رقمية بمدة زمنية متوسطة تبدأ من 6 دقائق ويمكن أن تصل إلى 12 دقيقة تقريبا، كبرنامج إيجاز (الجزيرة) على سبيل المثال وبرنامج السليط الإخباري (+Aj) وغيرها. هذه المحتويات الرقمية كان يتم نشرها في أكثر من منصة رقمية، كيوتيوب وفيسبوك وإنستغرام وتويتر في آن واحد.

ولكن مع صعود تيك توك في السنوات الأخيرة وقدرته على حيازة مليار مستخدم نشط شهرياً، واجهت وسائل الإعلام صعوبة في نشر برامجها الرقمية على التطبيق. فبرنامج إيجاز (الجزيرة) على سبيل المثال يبلغ طوله في المتوسط 3 دقائق، والسليط الإخباري يبلغ طوله في المتوسط 7 دقائق، وهذه المدد غير مناسبة لتطبيق تيك توك باعتبار أن إطاره الزمني لا يتجاوز 60 ثانية. 

الأمر الذي يعني أن وسائل الإعلام حتى وإن أرادت استخدام منصة تيك توك، ستجد نفسها مجبرة على توظيف فريق جديد من الكتاب وصناع المحتوى، كي يقوموا بابتكار وصناعة برامج رقمية جديدة تلائم المنصة، كما تفعل واشنطن بوست الآن.

بالتأكيد هذه عملية ليست سهلة ومكلفة مادياً، وقد يكون هذا أحد الأسباب التي دفعت وسائل الإعلام إلى إهمال تيك توك في السنوات الماضية، والاكتفاء فقط بالتركيز على المنصات الأخرى المهيمنة على الساحة كفيسبوك وتويتر ويوتيوب وإنستغرام، ولكن مع مرور السنوات تغيرت قواعد اللعبة في البيئة الرقمية، حيث أصبح تيك توك اليوم رقما صعبا، يتمتع بمكانة لا يستهان بها على الساحة الإعلامية. وبالتالي فإن دخول وسائل الإعلام لهذا الميدان الجديد، واكتشافه والتعامل معه بات أمراً ملحا أكثر من أي وقت مضى، خاصة أن البرامج التي سيتم صناعتها ستكون صالحة للنشر في ثلاث منصات رقمية في آن واحد Instagram Reels وYoutube Shorts وTik Tok

 

الفرصة الثانية: قالب رائج بين الجمهور 

 

السبب الثاني الذي يجب أن يدفع الصحفيين ووسائل الإعلام إلى اقتحام منصة تيك توك، هو المنافسة الشرسة التي تدور حالياً بين المنصات الرقمية بخصوص الفيديو القصير العمودي، وهي منافسة من شأنها أن تعود بالفائدة على صناع المحتوى ومدوني الفيديو ووسائل الإعلام.

على سبيل المثال تروي مجلة بلومبيرغ قصة صبي بريطاني قفز عدد مشتركي قناته على يوتيوب من 17 ألف، إلى مليون مشترك، في مدة زمنية قياسية جداً وهي أسبوعين فقط! السر وراء هذه القفزة الهائلة في أعداد المشتركين، هو خدمة يوتيوب شورتس التي تم إطلاقها مؤخرا، والتي كانت بمثابة أداة سحرية، ساعدت الكثير من صناع المحتوى على تحقيق الانتشار والنمو بشكل أسرع من الطرق التقليدية الصعبة القديمة، فضلا عن كونها أداة تسويق فعالة للمحتوى الطويل.  

بناء على ذلك، فإننا لا نتحدث عن مجرد تطبيق واحد فقط، بل نتحدث عن قالب رقمي جديد يحقق كل يوم مزيدا من النجاح والانتشار بين الجمهور، ويسعى العديد من المنصات الرقمية العملاقة إلى تبنيه وتقديمه لمستخدميها.   

 

الفرصة الثالثة: الوصول للأجيال الجديدة 

 

إن أكبر تحدّ واجهته وسائل الإعلام التقليدية في السنوات الأخيرة، هو قدرتها على إيصال رسالتها الإعلامية إلى الأجيال الجديدة، يقول د. ياسر بشر مدير القطاع الرقمي في شبكة الجزيرة، عن هذه الأجيال بأنها "لا تشاهد التلفزيون وتفضل متابعة الأخبار والتفاعل معها عبر الهاتف الجوال". وهذه إشارة إلى أن المؤسسات الكبرى دائما ما تحرص على إيصال رسالتها للأجيال الجديدة الشابة، التي ليست موجودة في إنستغرام وسناب شات فحسب، بل على العكس تنشط بشكل أكثر زخما على تيك توك اليوم، ومن البديهي إذاً أن تفكر وسائل الإعلام في توظيف هذه المساحة واستغلالها للوصول إلى هذه الفئة الجماهيرية الهامة. 

ختاماً، فتيك توك والفيديو القصير العمودي يمثلان بيئة رقمية جديدة صاعدة، أهملتها وسائل الإعلام في السنوات الماضية، ولكن شيئا فشيئا صار جزء منها يهتم بها. أما السؤال الذي يطرح نفسه، هل سينجح الصحفيون وصناع المحتوى ووسائل الإعلام في مواكبة هذه المنصة وتقديم أفكار جديدة وإبداعية وخوض تجربة صحفية جديدة ناجحة؟ أم إن الأمر سيقتصر فقط على الأفكار المستهلكة والمستوردة؟ 

 

 

 


 

المراجع:

 

https://www.tiktok.com/@washingtonpost/video/7006347576983194885?is_copy_url=1&is_from_webapp=v1

 

https://www.bloomberg.com/news/articles/2021-06-22/youtube-shorts-vs-tiktok-how-google-is-taking-on-bytedance-s-social-media-hit

 

https://themarketinghelpline.com/content-marketing-stats/

 

https://www.wyzowl.com/vertical-video

 

https://www.bbc.com/news/newsbeat-57692353

 

https://www.aljazeera.net/news/scienceandtechnology/2021/9/29/تكتوك-يصل-إلى-مليار-مستخدم-نشط-شهريا

 

https://screenrant.com/tiktok-vs-youtube-shorts-best-viral-video-platform/

 

https://www.verticalriver.co/the-vertical-video-showdown-youtube-shorts-vs-instagram-reels-vs-tiktok/

 

https://al-sharq.com/article/03/03/2020/د-ياسر-بشر-لـ-الشرق-إطلاق-منصة-متطورة-لنشر-المحتوى-الرقمي-بشكل-أفضل-نهاية-العام-الحالي

 

المزيد من المقالات

كيف دمّرت إعلاناتُ "غوغل" مِهْنيّةَ الصِّحافة الرقْمية في اليمن؟

أفضى الصراع السياسي في اليمن إلى تفريخ المواقع الإلكترونية التي وجدت في إعلانات "غوغل" رهانا تجاريا أساسيا. وهكذا طغت الإثارة والتضليل على أخلاقيات المهنة والرصانة، لينتج عنهما في الأخير مشهد إعلامي بهدف تجاري وغاية سياسية.

أمجد خشافة نشرت في: 9 مارس, 2021
في زمن كورونا الصوت الأعلى للتلفزيون... قراءة في تقرير معهد رويترز

أشار تقرير معهد رويترز هذا العام إلى تغيرات كبيرة في سلوك جمهور الإعلام بسبب جائحة فيروس كورونا، كان أبرزها عودة ثقة الجمهور بالقنوات التلفزيونية كمصدر رئيسي للأخبار، إضافة لتغير سلوكيات جمهور الإعلام الرقمي وتفضيلاته.

محمد خمايسة نشرت في: 22 يونيو, 2020
الصحافة في الصومال.. "موسم الهجرة" إلى وسائل التواصل الاجتماعي

من تمجيد العسكر والمليشيات إلى التحوّل إلى سلطة حقيقية، عاشت الصحافة الصومالية تغيرات جوهرية انتهت بانتصار الإعلام الرقمي الذي يواجه اليوم معركة التضليل والإشاعة، والاستقلالية عن أمراء الحرب والسياسة.

الشافعي أبتدون نشرت في: 23 فبراير, 2020
سياسة تويتر في حظر التغريدات .. ازدواجية معايير؟

أثبت موقع تويتر في السنوات الأخيرة أن لديه القدرة الكافية على محاربة التغريدات المسيئة بشكل فعّال، إلا أن الموقع بقي متهما بالتقصير في محاربة التغريدات المسيئة لا سيما تلك التي تحمل خطابا معاديا للاجئين والأقليات، فهل يمارس تويتر ازدواجية في تطبيق معاييره؟

مجد يوسف نشرت في: 4 نوفمبر, 2019
من أكثر المناطق المحظورة... كيف نروي القصة؟

يسلط فيلم "العيش في المجهول"، وهو وثائقي منتج بتقنية الواقع الافتراضي؛ الضوء على مخاوف وآمال الإيغور في المهجر، وكفاحهم من أجل البقاء على اتصال مع أقاربهم في شينجيانغ، وهي مقاطعة في غرب الصين معروفة بحجم التعتيم الذي تمارسه السلطات تجاه كل ما يحدث فيها.

كونتراست الجزيرة نشرت في: 2 يوليو, 2019
قراءة في تقرير معهد رويترز حول الأخبار على المنصات الرقمية

نشر معهد رويترز لدراسة الصحافة التابع لجامعة أوكسفورد البريطانية؛ تقريره السنوي عن الأخبار في المنصات الرقمية الذي يعده مجموعة من الباحثين في جامعة أكسفورد وصحفيون مختصون في الإعلام الرقمي. في هذه المادة نلخص أبرز النتائج التي جاءت في هذا التقرير.

محمد خمايسة نشرت في: 17 يونيو, 2019
الخصوصية في العصر الرقمي .. ثقب أسود في حياة الصحفيين

نسبة كبيرة من الصحفيين لازالوا حتّى اليوم يعتقدون أن حفظ أمنهم الرقمي يندرج في إطار "الكماليات والرفاهية"، إذ أن ثقافة الحماية الأمنية حتى الآن غائبة عن حسابات عدد لا بأس به من المؤسسات الإعلامية والصحفيين الأفراد، ويرجع ذلك إلى عدّة اعتبارات

أحمد حاج حمدو نشرت في: 13 يونيو, 2019
أكثر من شهود: صحافة المواطن خلال الثورة المصرية

في الفترة التي سبقت ما أصبح يعرف بالربيع العربي، كان لأحداث رئيسية دور في تحديد ما قاد إلى الاحتجاجات الشعبية التي أطاحت بالرئيس المصري في العام 2011.

خالد فهيم نشرت في: 4 يونيو, 2019
مونتاج قصص الواقع الافتراضي - الجزء الثاني

في Contrast، نقسم المحتوى الخاص بنا إلى ثلاث فئات: مقاطع فيديو قصيرة (اجتماعية) لمنصات التواصل الاجتماعي وأفلام وثائقية بتقنية 360 درجة وتجارب واقع افتراضي VR الغامرة (Immersive). نأخذ دائماً بعين الاعتبار قنوات التوزيع المقصودة لكل من هذه الأفلام، ونختار أفضل المعدات وتحديداً الكاميرا التي سيتم استخدامها، والتي بدورها ستحدد الوقت اللازم في مرحلة ما بعد الإنتاج.

ماريا فرناندا لاوريت نشرت في: 28 مايو, 2019
مقدمة في مونتاج قصص الواقع الافتراضي (1)

عندما يتعلق الأمر بإنتاج أفلام الواقع الافتراضي، يصبح الأمر أكثر تعقيدًا من المونتاج التقليدي للفيلم. بناءً على الكاميرا المستخدمة، قد يكون لديك عدة ملفات للقطة واحدة.

كونتراست الجزيرة نشرت في: 15 أبريل, 2019
بين الآنية والمتأنية.. هل تنجح الصحافة الرقمية؟

إذا أردنا تحديد موقع الصحافة الآنية داخل مساحةٍ يُحتمل فيها قبول المستويات المختلفة من العمق والتفريعات الصحفية، فيجب أن نتقبل حقيقة الإعلام الرقمي.. إنه المساحة الوحيدة التي يمكن خلالها للصحافة المتأنية أن تزدهر بجانب الصحافة الآنية.

محمد أحمد نشرت في: 8 أبريل, 2019
كيف تصمم ”إنفوغرافا“ احترافيا؟

 الإنفوغرافيك (information graphic) هو فن تحويل البيانات والمعلومات إلى صور ورسوم يسهل فهمها بوضوح، وإضفاء شكل آخر لعرض هذه المعلومات والبيانات بأسلوب جديد يبسّط الأرقام المعقدة ويعرضها بطريقة جميل

خالد كريزم نشرت في: 12 ديسمبر, 2018
الواقع الافتراضي في الصحافة

غالبا، تقدمنا نشرات الأخبار على أننا أرقام، عشرون شهيداً، ثلاثون أسيراً ومئات المصابين ربما.

إيليا غربية نشرت في: 25 نوفمبر, 2018
ترتيب الأولويات.. هل فقدنا جهاز التحكّم؟

في عام 1972، اكتشف عالما الاتصال "ماكّومبس" و"شو" (McCombs and Shaw) وجود علاقة ارتباطية بين طبيعة الأحداث التي يشاهدها العامة في الأخبار، وبين منظورهم تجاه الأحداث المهمة دون غيرها.

محمد خمايسة نشرت في: 23 أكتوبر, 2018
تقنين الإعلام الرقمي.. تنظيم أم تقييد؟

تناولت وسائل الإعلام، خاصة الرقمية منها، خبر انتشار وباء الكوليرا في الجزائر بإسهاب، وتناقله مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي بسرعة فائقة.

صورية بوعامر نشرت في: 2 سبتمبر, 2018
خمسة أسئلة عن المواطن الصحفي على طاولة الاتحاد الدولي للصحفيين

 لا تزال قضية الاعتراف بالمواطن الصحفي تتردد في أروقة المنظمات الدولية، باعتبارها حالة طارئة على عالم الصحافة الاحترافية القائمة على حدود واضحة، فهذا الوصف لا يقتصر على الشخص الذي يسعى للتعبير عن ن

عبد الله مكسور نشرت في: 31 يوليو, 2018
قائمة هونغ كو للأخبار الموثوقة وتعزيز ثقافة المواطن الصحفي

ترجم هذا المقال بالتعاون مع نيمان ريبورت - جامعة هارفارد  

بيتسي أودونوفان نشرت في: 28 يوليو, 2018
أخلاق متأرجحة في صحافة المواطن الصحفي باليمن

 انتشر مؤخراً وعلى إطار واسع في وسائل التواصل الاجتماعي، خبر اغتصاب فتاة يمنية من قبل جندي سوداني في معسكر التحالف العربي بمنطقة الخوخة في محافظة الحديدة غربي اليمن.

عبد اللطيف حيدر نشرت في: 23 يوليو, 2018
مواقع وأدوات وتطبيقات تُعالج المحتوى الرقمي

منذ سنوات اعتدت على تسليم المواد الصحفية المكتوبة للصحف المطبوعة وللمواقع الإلكترونية الإعلامية، لكن اليوم ومع التطور التقني في عصر الثورة التكنولوجية وخلال الثلاث سنوات الماضية تحديداً، أصبحت مجبر

محمد ناموس نشرت في: 15 يوليو, 2018
”تكرير“ البيانات الخام في القصة الصحفية

مطلع مارس/آذار 2013، زُرت الولايات المتحدة الأميركية للمرة الأولى في رحلة دراسية استغرقت ثلاثة أسابيع، ضمن برنامج أعده المركز الدولي للصحفيين.

عمرو العراقي نشرت في: 13 يوليو, 2018
الصحافة الاستقصائية في عصر السوشيال ميديا

 مرت الصحافة الاستقصائية عبر تاريخها بمراحل عديدة أثبتت خلالها دورها الحيوي في المجتمعات، فكانت صوت المواطنين وأداة لكشف ما يحدث في الظل وجلب المتهمين للعدالة.

عمر مصطفى نشرت في: 12 يوليو, 2018
غرف الأخبار.. موسم الهرولة إلى بيت الطاعة الرقمي

 في عام 1998 كتب جاكوب نيلسن -الاسم الأبرز في مجال دراسات استخدام الإنترنت- مقالا بعنوان "نهاية الإعلام التقليدي"، خلص فيه إلى أن معظم وسائط الإعلام "التقليدية" ستتلاشى وتستبدل بوسيط شبكي متكامل في

عثمان كباشي نشرت في: 15 يونيو, 2018
”إنفوتايمز“ العربي يتفوق بصحافة البيانات

"وسط بيئة صعبة، استطاع هذا الفريق الشاب الوصول للبيانات واستخدام برمجيات مفتوحة المصدر لسرد قصص صحفية رائعة لا تقل جودة عن ما تقدمه غرف الأخبار العالمية".

خالد كريزم نشرت في: 11 يونيو, 2018