فيلم ”حقول القتل“.. صحفي يروي المشهد كاملا

في الوقت الذي يستمر فيه الحوار مثارا حول معضلة العلاقة بين الصحفي ومصادره، وتحديدا أولئك الصحفيون الذين يغطون في مناطق النزاع وهم يرافقون الوحدات العسكرية ويتمتعون بحمايتها، أو ما يطلق عليهم صحفيا مصطلح "Embedded Journalist"، وحجم التأثير الذي تحدثه حالة المرافقة تلك على موضوعية الصحفي ودقة المعلومات التي ينشرها؛ يجسّد فيلم "حقول القتل" (The Killing Fields 1984) الذي يعرض قصة صحفي جريدة نيويورك تايمز الأميركية سيدني شانبرج (1934-2016)، و"المخاطرة الكبيرة" التي أخذها على عاتقه في تغطيته في كمبوديا – حسب وصف القائمين على جائزة بوليتزر التي منحوه إياها – للأحداث التي سبقت وتلت استيلاء قوات الخمير الحمر الشيوعية على كمبوديا، وتحديدا العاصمة بنوم بن، والذي يعزز فكرة الموضوعية الكائنة بعيدا عن مرافقة الوحدات العسكرية، وضرورة استقلالية الصحفيين خلال تغطيتهم للصراعات بعيدا عن تأثير أي من أطرافها.

وعمل شانبرغ مراسلا لدى نيويورك تايمز في الفترة بين 1972-1975، وخلال تلك الفترة توجه شانبرغ إلى كمبوديا لتغطية النزاع الدائر هناك بين الحكومة الكمبودية المدعومة أميركيا وقوات الخمير الحمر الشيوعية المدعومة من شمال فيتنام (1968-1975). برز دور شانبرغ في هذه الحرب بتوثيقه للغارات الأميركية على مناطق في كمبوديا أرادت الحكومة الأميركية التستر عليها، إلا أن شانبرغ باستعانته بصحفي محلي يدعى ديث بران، وبالبحث عن مصادر محلية؛ استطاع أن يكشف تلك الهجمات وأن يوثقها في الميدان رغم كل محاولات القوات الأميركية من منعه للمناطق التي وقع عليها القصف الأميركي وتسببت في مقتل مدنيين، بشكل ساهم في ارتفاع أسهم قوات الخمير الحمر شعبيا كبديل للسلطات الرسمية المدعومة أميركيا والتي تسبب سماحها للتدخل الأميركي في كمبوديا إلى مقتل عشرات الآلاف من الكمبوديين بسبب الغارات الأميركية.

الفيلم الذي يوثق لأحداث جرت أثناء وبعد فضيحة ووترغيت التي أطاحت بالرئيس الأميركي ريتشارد نكسون، يوضح في أحداثه علامة تحول مهمة في العلاقة بين المصادر الرسمية والصحفيين، فعلى الرغم من أن الحكومة كانت تتستر رسميا على حجم الضرر الذي سببته تلك الغارات التي تنفذها في كمبوديا، إلى أن مصادر داخل القوات الأميركية هناك سربت عددا من المعلومات إلى شانبرغ تؤكد وقوع مدنيين كضحايا لتلك الغارات.

العلامة الفارقة في هذا الفيلم -الطويل نسبيا-، هو أن شانبرغ لم يكتفِ بتلك التسريبات وقرر الذهاب لتلك المناطق التي وقع عليها القصف الأميركي وتوثيق المشهد على لسان السكان المحليين بمساعدة الصحفي الكمبودي ديث بران الذي كان يؤمن له الترجمة، قبل وصول القوات الأميركية التي يرافقها جوقة من الصحفيين الذين يرون المشهد كما تريد الحكومة الأميركية.

وبعد سقوط السلطة الكمبودية بأيدي قوات الخمير الحمر عام 1975، وانسحاب القوات الأميركية من هناك برفقة أغلب الصحفيين، رفض شانبرغ وعدد قليل من الصحفيين الخروج من العاصمة الكمبودية، وخاطروا بحياتهم من أجل توثيق الأحداث التي تلت استيلاء الخمير الحمر على السلطة، حيث بدأتعمليات التطهير العرقي التي مارسها الخمير الحمر على المواطنين، حيث وثق شانبرغ عملية تهجير أكثر من 4 ملايين كمبودي من منازلهم، لا سيما في الوقت الذي عُزلت فيه العاصمة الكمبودية عن العالم تماما، لكن بقاء شانبرغ في المدينة ساهم في توثيق تلك الأحداث، والتي نشرها في إحدى تقاريرهللنيويورك تايمز في التاسع من آيار/مايو 1975.

ويستمر الفيلم بأحداثه الدرامية التي من الأفضل إبقاءها رهينة المشاهدة الفعلية تجنبا لقتلها. لكن الشاهد في أحداث هذا الفيلم، هو الأهمية الكامنة وراء استقلالية الصحفي خلال تنقله في مناطق النزاعات واستعانته بالمصادر المحلية بدلا من التصريحات الرسمية، وما يؤمنه ذلك من صورة كاملة لمشهد الأحداث بعيدا عن تلاعبات القوى المتنازعة به، من جهة. ومن جهة أخرى الولاء الذي يجب على الصحفي أن يلتزم به تجاه مصادره ومعاونيه وضروة عدم النظر لهم كغنيمة مؤقتة لغايات براغماتية السبق الصحفي.

*مصدر الصورة: فيسبوك

المزيد من المقالات

صحافة الهجرة التي ولدت من رحم كورونا

في مواجهة سردية اليمين المتطرف، كان لابد من صوت إعلامي مختلف ينتشل المهاجرين العرب من الأخبار المزيفة وشح المعلومات حول انتشار فيروس كورونا رغم الدعم المالي المعدوم.

أحمد أبو حمد نشرت في: 23 أبريل, 2020
أفلام ومسلسلات يجب على الصحفيين مشاهدتها في Netflix

في هذا المادة نجمع لكم عددا من الأفلام والمسلسلات الصادرة مؤخرا، والتي تعالج أحداثا سياسية وتاريخية بمقاربة تفيد الصحفيين حول العالم، والموجودة عبر خدمة Netflix. هذه الأفلام والمسلسلات لا يتحدث معظمها عن الصحافة بشكل مباشر، إنما تستعرض أحداثا وقضايا تهم الصحفيين حول العالم، كما تثير لديهم العديد من التساؤلات حول تحديات الصحافة في العصر الحالي، وكذلك تؤمن لهم مخزونا جيدا من الأفكار التي يمكنهم تطويرها في قصص صحفية. 

محمد خمايسة نشرت في: 26 مارس, 2020
الصحافة في الصومال.. "موسم الهجرة" إلى وسائل التواصل الاجتماعي

من تمجيد العسكر والمليشيات إلى التحوّل إلى سلطة حقيقية، عاشت الصحافة الصومالية تغيرات جوهرية انتهت بانتصار الإعلام الرقمي الذي يواجه اليوم معركة التضليل والإشاعة، والاستقلالية عن أمراء الحرب والسياسة.

الشافعي أبتدون نشرت في: 23 فبراير, 2020
هل طبّع "الصحفيون المواطنون" مع الموت؟

الموت كان يداهم الناس، لكن المصورين كانوا مهووسين بالتوثيق بدل الإنقاذ. لقد أعاد مشهد احتراق طفلة في شقتها أمام عدسات المصورين دون أن يبادر أحد إلى إنقاذ حياتها، نقاش أدوار" المواطن الصحفي" إلى الواجهة: هل يقتصر دورهم على التوثيق ونقل الوقائع للرأي العام، أم ينخرطون في إنقاذ أرواح تقترب من الموت؟

محمد أكينو نشرت في: 2 فبراير, 2020
يوميات صحفي رياضي في كابل (1)

الطريق إلى كابل ولو في مهمة رياضية، ليست مفروشة بالنوايا الحسنة. صحفي سابق لدى قناة "بي إن سبورتس" الرياضية، زار أفغانستان لتغطية مباراة دولية في كرة القدم، لكنه وجد نفسه في دوامة من الأحداث السياسية.. من المطار إلى الفندق إلى شوارع كابل وأزقتها، التقى قناصي الجيش الأميركي، وكتب هذه المشاهدات التي تختصر قصة بلد مزقته الحرب.

سمير بلفاطمي نشرت في: 26 يناير, 2020
معركة الصحافة مع أنوف السياسيين الطويلة جدًّا

يخوض الصحفيون في الأعوام الأخيرة، واحدة من أشرس معاركهم ضد تصريحات السياسيين الكاذبة. فما هي الأدوات التي استعد بها الصحفيون لمواجهة هذه الموجة من تزييف الحقائق؟

محمد خمايسة نشرت في: 10 ديسمبر, 2019
إعلام ضد رهاب الآخر.. هل هو صعب المنال؟

يستعرض المقال صورة اللاجئين في عين وسائل الإعلام الغربية، ويركّز على لبنان والأردن عربياً وكيف التعاطي مع ملف اللاجئين السوريين.

محمد شمّا نشرت في: 6 نوفمبر, 2019
صناعة وثائقي بتقنية الواقع الافتراضي مع مجتمع محلي: سرد قصة كفاح دلتا النيجر

يأخذ الفيلم المصور بتنقية الواقع الافتراضي مشاهده إلى قلب دلتا النيجر، ويسلط الضوء على نضال شابة، تدعى ليسي، في عاصمة النفط في نيجيري

كونتراست الجزيرة نشرت في: 17 يوليو, 2019
دروس من مراسلة حربية.. مقابلة مع زينة خضر

كان هدفنا بسيطاً وهو تسليط الضوء على أهوال الحرب وقتامة الألم الذي يتسبب به الإنسان. وقد تحوّل العمل داخل سوريا إلى كابوس لجميع الصحافيين لما كان يشكّله من خطر على سلامتهم.

عواد جمعة نشرت في: 10 يوليو, 2019
تجارب صحافي محلي مستقل في اليمن

لعلّ أحد أصعب المواقف التي نواجهها في اليمن هو الانتقال من محافظة إلى أخرى. وللوصول إلى قصتك الصحافية، غالباً ما تضطر لتعريض نفسك للخطر.

معتصم الهتاري نشرت في: 16 يونيو, 2019
الخصوصية في العصر الرقمي .. ثقب أسود في حياة الصحفيين

نسبة كبيرة من الصحفيين لازالوا حتّى اليوم يعتقدون أن حفظ أمنهم الرقمي يندرج في إطار "الكماليات والرفاهية"، إذ أن ثقافة الحماية الأمنية حتى الآن غائبة عن حسابات عدد لا بأس به من المؤسسات الإعلامية والصحفيين الأفراد، ويرجع ذلك إلى عدّة اعتبارات

أحمد حاج حمدو نشرت في: 13 يونيو, 2019
التمويل التشاركي في الإعلام... العامة كرئيس تحرير

مشاريع التمويل التشاركي أو الصحافة المستقلة لم تكتفِ فقط بالتحرر من عقد الممول، وإنما بدأت أيضا إعادة طرح أسئلة جوهرية في شكل الصحافة السائد، وكيفية تقديم نوع جديد من الصحافة المعمّقة يستطيع طرح مقاربات جديدة حول الأحداث.

محمد خمايسة نشرت في: 11 يونيو, 2019
أكثر من شهود: صحافة المواطن خلال الثورة المصرية

في الفترة التي سبقت ما أصبح يعرف بالربيع العربي، كان لأحداث رئيسية دور في تحديد ما قاد إلى الاحتجاجات الشعبية التي أطاحت بالرئيس المصري في العام 2011.

خالد فهيم نشرت في: 4 يونيو, 2019
تغطية الإعلام الليبي للحرب حول طرابلس.. إشكالية التدقيق والانحياز

عيش وسائل الإعلام فوضى عارمة في انتقاء ونحت المصطلحات التي تهدف من ورائها إلى شيطنة الطرف المقابل للطرف الذي تؤيده.

إسماعيل القريتلي نشرت في: 30 أبريل, 2019
إعلام ما بعد الربيع.. ما يُمكن أن تقترحه "الهوامش" المأزومة

ماذا نفعل بالإرث؟ وأين نذهب بمُمكنات الحاضر؟ الإرث هنا ما راكمناه إعلامياً خلال قرابة قرن وعقدين، ومُمكنات الحاضر تُشير إلى القواعد والقوالب الصحفية والتقنيات المتاحة اليوم.

معاد بادري نشرت في: 1 أبريل, 2019
شاهد| فيلم منال الأمل .. صحفيات في قلب الحرب اليمنية

مع دخول اليمن عامها الخامس من الحرب، تقوم صحفيتان محليتان، منال وأمل ، برواية قصص الأطفال والأمهات اليمنيات الذين يعيشون في قلب أسوأ أزمة إنسانية في العالم.

كونتراست الجزيرة نشرت في: 26 مارس, 2019
مقدم البرامج الإذاعية.. صمام أمان الراديو

مع مرور الوقت وفي ظل تزايد الأبحاث والدراسات التي تحاول الإجابة على أسئلة من قبيل: كيف نحافظ على الراديو؟ ما مستقبل الراديو في العالم الرقمي؟

لمياء المقدم نشرت في: 26 فبراير, 2019
صحافة عزلاء في الفوضى الليبية

الصحفي الليبي اليوم جزء لا يتجزأ من المشهد السياسي المعقد شديد الانقسام الذي أدى بالضرورة إلى معركة عنيفة حول رواية الخبر الواحد، مما عرض الصحفي إلى الاغتيال والخطف والاعتداء على مقار المؤسسات الإع

خلود الفلاح نشرت في: 24 فبراير, 2019
وفاة كاسترو.. أكثر من مسودة

في مكتبة صغيرة في زاوية غرفة الأخبار، وُضع على الرف شريط عن سيرة حياة الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك للبث في حالة وفاته مباشرة.

محمد زيدان نشرت في: 22 فبراير, 2019
التحقيق الاستقصائي.. الجو ماطر أم مشمس؟

إذا كنت ترغب في تغيير العالم، فكل ما تحتاج إليه هو قلم ودفتر وذهنية سليمة. وبواسطة هذه الأمور، يمكنك أن تساهم في سقوط القادة الفاسدين، وفضح تجاوزات الشركات، وإرسال شِرار القوم إلى السجون.

ريتشارد كوكسون نشرت في: 18 فبراير, 2019
من هم منتحلو صفة صحفيّ في الأردن؟

لغايات هذا التقرير، أجريتُ مقابلةً مع نقيب الصحفيين الأردنيين راكان السعايدة، الذي يُخوّل القانون نقابته تصنيف العاملين بالصحافة إلى: منتحلي صفة صحفيّ، أو صحفيّ.

عمار الشقيري نشرت في: 6 يناير, 2019
الصحافة والسترات الصفراء في فرنسا.. سوء الفهم الكبير

إذا كنت صحفيا تغطي احتجاجات "السترات الصفراء" في شارع الشانزليزيه في باريس، فستواجه سؤالا متكررا من قبل عدد من المحتجين: لصالح أية وسيلة إعلامية تعمل؟

محمد البقالي نشرت في: 25 ديسمبر, 2018
صحافة ”القطعة“ بغزة.. فرصٌ محدودة وحقوق مهدورة

 ينتظر الصحفي الغزّي هاني ياسين (22 عامًا) بفارغ الصبر نشر المادة الصحفية التي أعدّها مؤخرًا لصالح موقع إلكتروني عربي يعمل معه بنظام القطعة "الاستكتاب"، حتّى يصبح المبلغ المالي الخاص به مستحق الدفع

محمد أبو دون نشرت في: 23 ديسمبر, 2018