Glenn Greenwald explores how journalism can stop authoritarianism in Bolsonaro's Brazil

Award-winning journalist Glenn Greenwald listens to questions during a press conference before the start of a protest in his support in front of the headquarters of the Brazilian Press Association on July 30, 2019.

Glenn Greenwald explores how journalism can stop authoritarianism in Bolsonaro's Brazil

In his upcoming book, Glenn Greenwald details his investigation into high level corruption in the far-right government of Brazilian president Jair Bolsonaro, and outlines the reporting that has shaken the country’s political arena and perhaps proven to be even more consequential than his previous work on the Snowden files.

Greenwald’s “Securing Democracy: My Fight for Press Freedom and Justice in Bolsonaro’s Brazil,” due to be released on April 6th, is a testament to how a free and adversarial press is crucial to stop the rise of authoritarianism, and the challenges Greenwald has faced in combating its rise. 

“Securing Democracy” tells the story of how the Pulitzer-winning journalist uncovered thousands of leaked chats exchanged on the Telegram app between prosecutors and judges in Operation Car Wash, the anti-corruption probe that reshaped politics in Brazil in the latter half of the 2010s and contributed decisively to Bolsonaro's rise to power.

It is hard to overstate Operation Car Wash’s historical importance in Brazil. 

What started as an inquiry into money laundering at a car wash service in Brasília ended up uncovering a sprawling network of corruption in the country’s state-owned oil company Petrobras. This web of corruption encompassed politicians from across the spectrum and businesspeople from the country’s construction sector. The scandal also impacted political figures in at least a dozen other countries in Latin America and Africa where corrupt Brazilian companies operated.

Car Wash imprisoned dozens of powerful men and recovered more than 4 billion reais (US$ 700million) in bribes, winning broad popular support in a country that had become accustomed to impunity for the rich and powerful. 

National news outlets offered unrelenting praise for the prosecutors, federal police officers and lead judge Sergio Moro, depicting them as moral crusaders cleansing the country of corruption. Using aggressive investigation tactics and leniency deals that, according to Greenwald, encouraged defendants to turn against other targets of the prosecutorial team, Car Wash arrested part of the political and economic elite that ruled the country since its return to democracy in 1985. 

But through Greenwald’s revelations, it later became evident that Car Wash’s most coveted target was former president Luiz Inácio Lula da Silva, the popular leader of the Workers’ Party. Lula, the top contender for the October 2018 presidential elections, was arrested six months prior to the vote over corruption accusations and thus was prohibited from running for office. With the front-runner removed from the race, Bolsonaro found a clear path to the presidency and invited Sergio Moro to become his Justice minister—an apparent quid pro quo for the judge who arrested his biggest political rival, according to Greenwald.

That Operation Car Wash had forever changed the history of Brazil by enabling the rise of the authoritarian Bolsonaro movement was evident, and few people, including the Supreme Court, dared to challenge Moro’s authority. 

Moro had become the most popular political figure in the country, perhaps even more influential than Bolsonaro himself, and was touted as a potential presidential candidate. As Justice minister, he attempted to expand his unorthodox law and order tactics, for example by proposing an infamous “anti-crime bill” that, among other things, would give carte blanche for police officers to shoot at suspects. The judge-turned-minister eventually quit the government accusing Bolsonaro of interfering in investigations of corruption by members of the presidential family.

Moro’s meteoric rise was interrupted, however, when Greenwald obtained files from an anonymous source claiming to have hacked the private communications of Car Wash prosecutors and Moro himself. The leaked messages—published in a series of articles beginning in June 2019 by Greenwald and his then-colleagues at The Intercept Brasil, and later by partner media outlets—exposed serious malpractice by members of the Brazilian judiciary, who abused their authority in order to persecute political opponents and to prevent the center-left Workers’ Party from returning to power.

Among other things, the leaked messages showed that Moro had systematically instructed Car Wash prosecutors in secret and coordinated the leak of strategic information to the press, aiming to manipulate public opinion. 

“What we found was stunning. The truth of the most extreme conspiracy theories that the loyalists of Lula’s party had long harbored about these prosecutors and Moro—many of which I had doubted—was fully evident from what they were doing and saying in secret,” writes Greenwald in the book. 

The American journalist also reflected on the difficulty of verifying leaked information, writing: “When you receive a gigantic cache of secret information, or even if you receive more traditional leaks from a source who wants to remain anonymous, you can work to obtain high confidence in the authenticity of the material … But you can never prove the negative: that nothing has been altered, fabricated, or forged. That was the lesson learned by the New York Times throughout 2003 and 2004, when it became clear that much of the leaked information they were publishing about Saddam Hussein’s weapons program was false.”

Greenwald paid a heavy price for revealing Operation Car Wash’s misdoings. He suffered physical attacks and has been the target of an online defamation campaign by Bolsonaro’s supporters. Since the publication of the first stories, the American journalist and his family have had to live under heavy security detail, and cannot leave their house in Rio de Janeiro without armed bodyguards and a bulletproof vehicle.

The president himself has made deeply homophobic comments about Greenwald and publicly threatened to arrest him as a retaliation for his journalism—Brazil’s prosecutor’s office accuses him of conspiring with the hackers that stole information from Car Wash, but have been unable to arrest Greenwald thanks to a Supreme Court order protecting his journalistic activity.

While press freedom violations are not a novelty in Brazil, journalists working for mainstream outlets, not to mention foreign reporters, have not faced this level of hostility since the dark days of the military dictatorship (1964 – 1985). When Greenwald was reporting on the Snowden case from his Brazilian home in 2013, he did not face any backlash from local authorities, despite a history of collaboration with US intelligence agencies. In many ways, Greenwald is a witness of the decline of Brazilian democracy and the growing threats to press freedom under president Bolsonaro.

Despite these attacks, Greenwald’s reporting, together with The Intercept Brasil’s team, had made an impact that may help protect Brazilian democracy in the long run. Their work exposed serious flaws in Brazil’s justice system and helped reverse injustices perpetrated by Operation Car Wash. Last March, the Supreme Court annulled Car Wash cases against Lula and declared Moro suspicious in his rulings against the former president, thus restoring his political rights.

“Securing Democracy” is not only a book by one of the world’s most well-known investigative journalists, it is also a historical account of Brazil’s democratic decline and how independent journalism can help prevent the rise of authoritarianism.

“I have no doubt that the revelations we were able to bring to the public strengthened Brazilian democracy in an enduring and fundamental way”, writes Greenwald. “In many ways, I regard the dangers and threats we faced as vindication that we fulfilled our core function as journalists: to unflinchingly confront those who wield power with transparency, accountability and truth.”

 

Securing Democracy 

Author: Glenn Greenwald

Publisher: Haymarket Books

Release date: April 6th, 2021

*Picture: Award-winning journalist Glenn Greenwald listens to questions during a press conference before the start of a protest in his support in front of the headquarters of the Brazilian Press Association on July 30, 2019. (AP- Ricardo Borges).

المزيد من المقالات

رصد وتفنيد التغطيات الصحفية المخالفة للمعايير المهنية في الحرب الحالية على غزة

في هذه الصفحة، سيعمد فريق تحرير مجلة الصحافة على جمع الأخبار التي تنشرها المؤسسات الصحفية حول الحرب الحالية على غزة التي تنطوي على تضليل أو تحيز أو مخالفة للمعايير التحريرية ومواثيق الشرف المهنية.

مجلة الصحافة نشرت في: 21 فبراير, 2024
ماذا تفعل غرف الأخبار بالذكاء الاصطناعي؟

نشر مشروع "الصحافة والذكاء الاصطناعي" مؤخرا تقريرا عن نتائج استطلاع شامل وصفه بالعالمي الجديد، وحمل عنوان "إحداث التغيير: ماذا تفعل مؤسسات الأخبار بالذكاء الاصطناعي" أشرف عليه البروفيسور تشارلي بيكيت مدير مركز البحوث الصحفية في كلية لندن للاقتصاد والعلوم السياسية، والباحثة الرئيسية في المشروع ميرا ياسين.

عثمان كباشي نشرت في: 2 أكتوبر, 2023
شيرين أبو عاقلة.. سيرة صحفية

يصدر هذا الكتاب بالتزامن مع الذكرى الأولى لاغتيال الصحفية في قناة الجزيرة شيرين أبو عاقلة، وبعد أيام فقط من الاحتفال باليوم العالمي لحرية الصحافة، وقد تبخرت حزمة الوعود التي أطلقها المجتمع الدولي ب

مجلة الصحافة نشرت في: 10 مايو, 2023
راديو بي بي سي.. الفصل الأخير من قصة "هنا لندن"

 أعلنت هيئة الإذاعة البريطانية إغلاق القسم العربي بعد أن شكل لأكثر من ثمانية عقود مصدرا أساسيا للحصول على الأخبار للجمهور العربي. يثير القرار، نقاشا كبيرا حول دوافعه خاصة فيما يرتبط بتغير سلوك الجمهور وهيمنة المنصات الرقمية.

أمجد شلتوني نشرت في: 2 أكتوبر, 2022
من أين يحصل المراهقون على الأخبار؟

"يحصل المراهقون على الأخبار من: إنستغرام أولا ويليه تيك توك ثم يوتيوب وأخيرا البي بي سي!"، هو خلاصة تقرير جديد لمكتب الاتصالات البريطاني أوفكوم حول مصادر الحصول على الأخبار لدى المراهقين. هذه قراءة في أبرز الأرقام الملفتة التي تضمنها التقرير.

عثمان كباشي نشرت في: 31 يوليو, 2022
 "لقطات شاشة: عنف الدولة أمام الكاميرا في إسرائيل وفلسطين"

قبل أيام قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الصحفية شيرين أبو عاقلة. لم يكن العنف ضد الصحفيين وضد الكاميرا على وجه التحديد في فلسطين حدثا معزولا، بل سياسة ممنهجة لطمس معالم الجرائم والانتهاكات التي يتورط فيها الاحتلال بشكل يومي. من هنا تأتي أهمية كتاب "لقطات شاشة: عنف الدولة أمام الكاميرا في إسرائيل وفلسطين".

عثمان أمكور نشرت في: 29 مايو, 2022
"لا تنظر للأعلى".. هجاء سينمائي لمكينة الإعلام "الفاسدة"

مذنب ضخم يقترب من إفناء الكوكب، يكتشفه عالم وطالبته، فيحاولان إخبار رئيسة الولايات المتحدة الأمريكية بالكارثة، لكنها تبدو مشغولة أكثر بنتائج الانتخابات، ثم يقرران التوجه لوسائل الإعلام التي رأت أن خبر انفصال مغنية مشهورة أهم من فناء الكوكب. الفيلم هجاء للمنظومة الإعلامية والسياسية الفاسدة التي تغذيها قيم الرأسمالية الحديثة.

مها زراقط نشرت في: 18 مايو, 2022
"خطابات الإعلام الجديد والثقافة والسياسة في حقبة ما بعد الربيع العربي"

وفي الفصل الثامن المعنون بـ "الترويج لمفاهيم القومية الليبية عبر الفيسبوك: تحليل الخطاب النقدي"، رصدت الباحثة صفاء النايلي في البحث كيفية مناقشة الإسلاميين والقوميين باعتبارهما توجهين سياسيين رئيسيين في ليبيا، إلا أن بحثها ركز حولَ كيفية تعزيز خطاب القومية عند القوميين على الفيسبوك. تستخدمُ الباحثة تحليل الخطاب النقدي لإظهار كيف يتم تصور فكرة القومية في منشوراتهم. وتكشف الدراسة أن القومية الليبية تقوم على مفاهيم سلبية على صفحات فيسبوك قامت بدراستها، وأن النقاشات حول القومية مبنية على مفاهيم متناقضة مثل الغدر مقابل الولاء والشمول مقابل العزلة.

عثمان أمكور نشرت في: 10 مايو, 2022
"أساسيات أمن المعلومات".. دليل للصحفيين ومديري غرف الأخبار

في كل يوم يظهر أن صحفيين من مختلف دول العالم تعرضت هواتفهم للاختراق خاصة باستخدام برنامج "بيغاسوس"، وتظهر معه، أيضا، الحاجة المتزايدة لتدريب الصحفيين على حماية مصادرهم. هذه قراءة في كتاب "أساسيات أمن المعلومات.. دليل للصحفيين ومديري غرف الأخبار" عن جامعة كولومبيا يقدم تجارب صحفيين في حماية معلوماتهم.

عثمان كباشي نشرت في: 19 أبريل, 2022
الثأر، الحقيقة، الأكاذيب والمافيا

بينو، دخل الإعلام بالصدفة. أسس قناة تلفزيونية محلية يديرها مع عائلته ثم نال شهرة كبيرة بسبب تغطيته لقضايا المافيا. يقضي الآن عقوبة سجنية يتهم المافيا بالتورط فيها.

شفيق طبارة نشرت في: 10 أبريل, 2022
"أمريكي بين الريفيين".. السرد والحدود بين الصحافة والأنثروبولوجيا

"أمريكي بين الريفيين" كتاب أنثربولوجي بنفس صحفي سردي. زار فينسنت شين الصحفي في جريدة "شيكاغو تريبيون" شمال المغرب لتغطية الحرب التحريرية ضد المستعمر الإسباني ثم وثق شهادته بمبضع الصحفي السوسيولوجي. هذه قراءة في كتاب يرصد تقاطعات السرد الصحفي وأدوات العلوم الاجتماعية.

محمد مستعد نشرت في: 26 مارس, 2022
فيلم "الكتابة بالنار".. قصص ملهمة لـ "صحفيات منبوذات" 

 وسط مجتمع ذكوري يؤمن أن مكان المرأة الحقيقي هو البيت، وداخل بنية لا توفر الإمكانيات، تطلع علينا صحفيات هنديات خجولات لكن شجاعات، يخضن صراعا على لرواية قصص جريئة ويكافحن لتحقيق التحول الرقمي لصحيفتهن.

شفيق طبارة نشرت في: 6 فبراير, 2022
فيلم "لا شيء غير الحقيقة".. ضريبة الدفاع عن المصادر

فيلم "لا شيء غير الحقيقة" يطرح قضية الحفاظ على سرية المصادر حتى عندما يستخدم مفهوم "الأمن القومي" لمحاكمة الصحفيين الذين يمارسون حقهم في مراقبة السلطة.

رشيد دوناس نشرت في: 9 يناير, 2022
"عمالقة التقنية والذكاء الاصطناعي ومستقبل الصحافة"

في العدد السابق من مجلة الصحافة، كان السؤال المؤرق الذي يشغلنا: كيف تؤثر الخوارزميات على الممارسة الصحفية. في هذه المراجعة حول كتاب"عمالقة التقنية والذكاء الاصطناعي ومستقبل الصحافة"، يقدم كاتبه رؤية نقدية حادة ضد شركات التكنولوجيا بفعل سعيها المستمر إلى إلغاء دور الصحفيين في إنتاج القصص الصحفية، والقضاء على المؤسسات الصحفية الجادة.

عثمان أمكور نشرت في: 27 ديسمبر, 2021
كتاب السرد في الصحافة.. "نحو ممارسة واعية في الكتابة"

أصدر معهد الجزيرة للإعلام كتاب "السرد في الصحافة" كمحاولة تأسيسية أولى في العالم العربي لمساعدة الصحفيين على بناء قصة صحفية جيدة.

جمال الموساوي نشرت في: 20 ديسمبر, 2021
أخبار سيئة، أخبار جيدة.. قراءة في كتاب "إبستيمولوجية الأخبار الزائفة"

قيمة الأخبار أنها تسائل السلطة، لكن حين تنتشر المعلومات الزائفة تقوض إحدى آليات المساءلة الديمقراطية. "إبستيمولوجية الأخبار الزائفة" كتاب صادر عن جامعة أوكسفورد يشرح كيف تحولت إلى وسيلة لتصفية المخالفين والمعارضين في الأنظمة الشمولية. 

عثمان أمكور نشرت في: 5 ديسمبر, 2021
"438 يوما".. من التحقيق في فساد شركات النفط إلى "سجن شيراتون"

صحفيان سويديان يقرران التحقيق حول تأثير تنقيب الشركات الكبرى عن النفط على السكان المحليين شرق إثيوبيا، ثم يجدان أنفسهما في مواجهة "النيران" حينما قررا الدخول خفية من الحدود الصومالية. بأسلوب سردي، يحكي الصحفيان كيف عاشا تفاصيلها في "سجن شيراتون" حيث يعيش السجناء السياسيون أبشع أنواع التنكيل بينما هيلاري كلينون تمتدح غير بعيد من السجن الرئيس الإثيوبي.

عبد اللطيف حاج محمد نشرت في: 1 ديسمبر, 2021
محمد كريشان يروي: وإليكم التفاصيل

كان محمد كريشان من الجيل الأول المؤسس لقناة الجزيرة. عايش مخاض التأسيس وكان شاهدا على التحولات الكبرى للقناة التي تحتفل هذه الأيام بمرور ربع قرن من عمرها. هذه قراءة في كتابه الجديد، الذي يحكي سيرته الحياتية والمهنية واللحظات المفصلية في تكوينه الصحفي والسياسي.

محمد عبد العزيز نشرت في: 3 نوفمبر, 2021
"غياب الحقد".. عن "اللون الأصفر" للحقيقة

الصحافة مهنة نبيلة، لكنها تؤدي وظائف غير نبيلة في الكثير من الأحيان: تختلق القصص، تغتال سمعة الناس وتضعهم في قفص الاتهام قبل أن يقرر القانون ذلك. "غياب الحقد" فيلم للمخرج الأميركي سيدني بولاك، يناقش بعمقٍ قدرة الصحافة على التحول من مدافع عن الحقيقة إلى مقوّض لها.

شفيق طبارة نشرت في: 22 ديسمبر, 2020
"الصحافة الثقافية" وقد أصبحت مساقا جامعيا

مثلما كان يُنظر للثقافة، كان يُنظر للصحافة الثقافية، مجرّد ترفٍ قد يحضر أو يغيب على صفحات الجرائد وشاشات التلفزيون. وفي الجامعة، لم تحظ بالاهتمام الكافي. كتاب "الصحافة الثقافية" الصادر عن مركز تطوير الإعلام في جامعة بيرزيت، يؤسس لمساق إعلامي جديد يعيد الوهج للتغطية الصحفية للشأن الثقافي.

سعيد أبو معلا نشرت في: 12 نوفمبر, 2020
دليل التحقق من عمليات التضليل والتلاعب الإعلامي

إصدار جديد لمعهد الجزيرة للإعلام بالتعاون مع مركز الصحافة الأوروبي... "دليل التحقق من عمليات التضليل والتلاعب الإعلامي" ... آليات التحقق على المنصات الرقمية والتحرّي عن حسابات التواصل الاجتماعي للكشف عن الأنشطة الموجهّة وعمليات التلاعب بالمحتوى.

مجلة الصحافة نشرت في: 13 أكتوبر, 2020